Type to search

الخليج العربي رئيسي شؤون أوروبية

“TRT” تكشف عن اعترافات جديدة حول الجاسوس الإماراتي!

عبد المالك
Share

أعلنت السلطات التركية عن تفاصيل جديدة حول عملية التجسس لصالح الإمارات، وجاء ذلك، بعدما كشفت أجهزة المخابرات التركية عن معلومات تتعلق بشأن الرجل الذي ألقت القبض في الفترة الأخيرة، وذلك بتهمة التجسس على معارضين وصحفيين عرب في تركيا لصالح الإمارات. وذكر التلفزيون الرسمي التركي”تي أرتي تي TRT” أن جهاز الاستخبارات التركي صرح بأن المتهم هو من أصل فلسطيني، يحمل الجواز الأردني، يدعى أحمد الأسطل ويبلغ من العمر 45 عاماً.

وبينت “تي أرتي تي TRT” أن العميل أدلى باعترافات تثبت جريمته، إذ قام بتسليم مجموعة من الوثائق للسلطات التركية، تؤكد على صلته بالسلطات الإماراتية. وأوضحت الاستخبارات التركية بأن الأسطل مقيم في تركيا منذ حوالي 7 سنوات، ولكنه عمل لصالح الإمارات 11 عاماً أي أن علاقاته كانت موجودة أصلا قبل قدومه إلى تركيا.

وأضافت، أن الأسطل متهم بالتسلل إلى أحد مراكز الأبحاث التي يتم إدارتها من قبل جماعة الإخوان المسلمين تحت مسمى صحفي معارض للإمارات، إذ يقوم بالتجسس على علاقة تركيا بدول العالم، وبالتحديد الدول الإسلامية، حيث يقوم بنقل وإرسال المعلومات والتفاصيل التي تمس السياسات الداخلية والخارجية لتركيا. فيما نشرت قناة تي ارتي بالإنجليزية عن كشف حساب مصرفي للأسطل يبين حجم المبالغ المالية التي يتقاضاها، إذ بلغت قيمة الأموال حوالي 400 ألف دولار وذلك خلال فترة عمله مع الإمارات.

وذكرت مصادر إخبارية أن الإمارات تٌجند مواطنين من غير الجنسية الإماراتية لصالحها، وذلك من أجل العمل على نقل المعلومات والتجسس لمعرفة المعلومات التي تسعى لمعرفتها، وذلك من خلال إغرائهم بالمبالغ المالية الضخمة للعمل لصالحها.

وجدير بالملاحظة أن الأسطل كان قد اختفى أواخر سبتمبر 2020، حيث أعلنت عائلته وزملائه عن اختطافه في تركيا، دون معرفة أي معلومة عنه، ومن جهة أخرى صرحت أسرة الأسطل بيان يوم أمس الثلاثاء، مفاده أن تركيا تتعامل مع هذه القضية بظروف غامضة، وتتخذ من اعترافاته أقوالاً رسمياً متناسية ظروف الضغط والإكراه الذي يخضع له الأسطل

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *