Type to search

رئيسي رياضة

5 أندية قد تستغل “بند الهروب” وتتعاقد مع ميسي

نزار البرديني
Share
ميسي

روما – الشرق الإخباري | قالت صحيفة إيطالية إنّ خمسة أندية عالمية قد تسعى من أجل استغلال “بند الهروب” وتظفر بخدمات النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد فريق برشلونة الإسباني؛ وذلك على إثر الخلاف الذي دبّ بين “البرغوث” والمدير الرياضي للنادي إيريك أبيدال.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة “لاغازيتا ديللو سبورت” الإيطالية، فإنّ هناك 5 أندية على استعداد للتعاقد مع قائد برشلونة في حال تفعيل “البند السري” الذي يطلق عليه “بند الهروب”، في عقد “البرغوث”.

ووفقًا للصحيفة الإيطالية فإنّ 5 أندية باتت متأهبة للانقضاض والظفر بخدمات النجم الأرجنتيني في حال تمّ تفعيل “بند الهروب” الخاص في عقد ميسي مع برشلونة، والذي يمكن من خلاله لميسي الرحيل بشكل مجاني عن نادي برشلونة الإسباني مع نهاية الموسم، لكن بشرط أن يبلغ “البرغوث” إدارة النادي الكتالوني قبل شهر من تنفيذه هذا البند الخاص.

وبحسب الصحيفة فإنّ الأندية الخمسة المستعدّة للتعاقد مع ميسي هي، باريس سان جرمان الفرنسي، ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد الإنجليزي، ويوفنتوس وإنتر ميلان الإيطاليان.

وقدّرت “لاغازيتا ديللو سبورت” في تقريرها أنّ الراتب السنوي في العقد الذي سيوقعه ميسي حالما قرر ترك برشلونة، وانتقل إلى نادٍ آخر فإنّ راتبه سيتراوح ما بين 50 إلى 85 مليون يورو.

يشار إلى أنّ “حربًا كلامية” نادرة اشتعلت الأسبوع الماضي بين ميسي وأبيدال، على خلفية تصريحات الأخير حول ظروف إقالة المدرب أرنستو فالفيردي، أثارت إزعاج أفضل لاعب في العالم ست مرات.

وكتب النجم الأرجنتيني في صفحته على موقع “انستقرام” ردًّا على المدير الرياضي لفريق برشلونة إريك ابيدال، الذي قال في تصريح صحفي إن “الكثير من اللاعبين لم يكونوا راضين” عن فالفيردي الذي اقيل وعُيِّن بدلا منه كيكي سيتيين.

وكتب ميسي يقول “بصراحة لا أحب هذا النوع من الأشياء، لكن أعتقد ان الجميع يجب أن يكون مسؤولا عن مهامه ويتحمل مسؤوليات قراراته. نحن أول من يتحمل المسؤولية عندما لا نكون جيدين. المدراء أيضا يجب أن يتحملوا مسؤولياتهم”.

وتابع ميسي (33 عامًا)، الذي نادرا ما يطلق تصريحات هجومية، بالقول: “في النهاية، أعتقد أنه عندما نتحدث عن اللاعبين (بهذه الطريقة)، يجب أن نذكر الأسماء، وإلا سيشعر الجميع بالقلق ويغذي هذا الأمر شائعات غير مؤكدة”.

وكان أبيدال، مدافع برشلونة السابق ومديره الرياضي راهنا، قد شرح في مقابلة مع صحيفة “سبورت” الثلاثاء أسباب اقالة فالفيردي في 13 كانون الثاني/ يناير الماضي. وقال أبيدال “كان العديد من اللاعبين غير راضين ولا يعملون كثيرا، وكانت هناك مشكلة تواصل داخلي. العلاقة بين اللاعبين والمدرب كانت دوما جيدة، لكن بعض الأمور أشعر بها كلاعب سابق. أبلغت النادي بما أشعر، وتعيّن اتخاذ قرار”.

وفي المقابلة عينها، قال أبيدال (40 عامًا) الذي يشغل منصب المدير الرياضي في برشلونة منذ عام 2018 إن النادي الكاتالوني يعمل على تمديد عقد ميسي “بدأت المفاوضات مع الرئيس (جوسيب ماريا بارتوميو) وأوسكار غراو (المدير التنفيذي)، وتكمن الفكرة في توقيع عقد أطول من تمديد سنوي بسيط”.

وتابع “أتوقع أن نصل إلى اتفاق مع ليو (ميسي) لأنه يعرف أن برشلونة بحاجة إليه… نحن كنادٍ، نحاول جعله أكثر سعادة، ولجعله أكثر سعادة يجب أن يحصل على زملاء جيدين، مجموعة أكثر قوة وراحة، وقبل أي شيء حصد الألقاب”.

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *