جاري التحميل

اكتب ما تود البحث عنه

ترامب يبحث التفاصيل النهائية لصفقة القرن الأسبوع القادم

alsharq 4 أشهر ago
مشاركة

قال موقع أكسيوس الإخباري إن الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” يبحث الأسبوع القادم في البيت الأبيض التفاصيل الأخيرة والنهائية لرؤيته الخاصة بإنهاء الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي ( صفقة القرن ).

وأكد الموقع أن خطة ترامب التي عمل على وضعها منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية “فريق السلام” بقيادة كبير مستشاريه وصهره جاريد كوشنر، ومبعوثه الخاص للتسوية في الشرق الأوسط جيسون غرينبلات جاهزة تقريبًا.

في حين أكد مسؤولين أمريكيين أن الأزمة السياسية الراهنة في “إسرائيل” والإعلان المتوقع عن إجراء انتخابات مبكرة فيها سيؤثران على أي قرار للرئيس الأمريكي يخص نشرها.

وأكد موقع أكسيوس نقلا عن أحد المصادر الخاصة أن كوشنر وغرينبلات سيحضران اللقاء في البيت الأبيض، إلى جانب كل من مستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن القومي، جون بولتون، ووزير الخارجية، مايك بومبيو، كذل السفير الأمريكي لدى “إسرائيل” ديفيد فريدمان.

ومن المتوقع أن يتناول الاجتماع بحث التفاصيل الأخيرة من خطة ترامب لتسوية الصراع (المعروفة إعلاميا تحت اسم “صفقة القرن”)، إلا أنه سيركز أكثر على مناقشة توقيت نشرها ووضع الصيغة الأفضل لتقديمها، مع العلم أن ترامب يريد نشر خطته في وقت قريب، فيما يحاول مستشاروه إقناعه بتأجيل ذلك.

وذكر أن بعض مستشاري الرئيس الأمريكي يعتبرون أن نشر الخطة أثناء الحملة الانتخابية الإسرائيلية قد يكون خطأ.

وخلال لقاء جمع ترامب أواخر سبتمبر مع رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو على هامش الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وذكر حينها ترامب أن الإدارة الأمريكية مصممة على نشر خطة بلاده الشاملة لإنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي في غضون شهرين أو أربعة أشهر.

وتعتبر خطة ترامب المعروفة بـ “صفقة القرن” مجموعة من السياسات التي تعمل الإدارة الأمريكية الحالية على تطبيقها حاليًا-رغم عدم الإعلان عنها حتى اللحظة-، وهي تتطابق مع الرؤية اليمينية الإسرائيلية في حسم الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي.

وسبق وأن أعلن الرئيس الأمريكي عن إزاحة القدس عن طاولة المفاوضات المتوقفة من 2014 ونقل سفارة بلاده إليها وإعلانها عاصمة للكيان الإسرائيلي، كما شرع بإجراءاته لإنهاء الشاهد الأخير على قضية اللجوء عبر تقليص المساعدات الأمريكية المقدمة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين.

الوسوم:

اترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *