Type to search

هل يعود سيف الإسلام القذافي إلى المشهد الليبي من بوابة الانتخابات الرئاسية

رئيسي شئون عربية

هل يعود سيف الإسلام القذافي إلى المشهد الليبي من بوابة الانتخابات الرئاسية

Share

قدم سيف الإسلام نجل الرئيس الراحل معمر القذافي، الترشح رسمياً لانتخابات الرئاسة الليبية المقرر إقامتها في نهاية الشهر المقبل، كما نقلت وسائل إعلام محلية عن مسؤول في مفوضية الانتخابات. 

وظهر سيف الإسلام في شريط مصور بثته الهيئة الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا، وهو يقدم ترشيحه في مكتب الهيئة الانتخابية في سبها، حيث حصل على بطاقة تسجيل ناخب لتلك الدائرة.

و أكدت “المفوضية الوطنية العليا للانتخابات” في ليبيا، الأحد، على لسان عضو المفوضية عبد الحكيم بالخير أن اللجنة تسلمها ملف ترشح سيف الإسلام لانتخابات الرئاسة بمكتب مفوضية الانتخابات في مدينة سبها “جنوبي البلاد.

وأضاف أن سيف الإسلام “استكمل جميع المصوغات القانونية وفق قانون انتخاب رئيس الدولة الصادر عن مجلس النواب”.

وفي وقت سابق الأحد، تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي صورا ومقاطع مصورة لسيف الإسلام، وهو داخل فرع مفوضية الانتخابات في سبها، ويرتدي عباءة وعمامة، ويبدو الشيب ظاهرا في ذقنه الطويلة.

وهذا أول ظهور رسمي داخل البلاد لسيف الإسلام، منذ مقابلة متلفزة أجرتها معه “قناة العاصمة” الليبية (خاصة) عام 2013.

يعد سيف الإسلام من أبرز الشخصيات المتوقع أن تخوض انتخابات الرئاسة ضمن قائمة مرشحين تضم أيضاً حفتر، ورئيس الوزراء عبد الحميد الدبيبة، ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، ووزير الداخلية الليبي السابق فتحي باشاغا، وآخرين.

مطالب بوقف ترشح سيف القذافي وحفتر

في غضون ذلك، طالب مكتب المدعي العسكري العام في ليبيا، الأحد، مفوضية الانتخابات بوقف إجراءات ترشح سيف الإسلام وحفتر “إلى حين امتثالهما للتحقيق”.

جاء ذلك في مراسلة وجهها وكيل النيابة بمكتب المدعي العام العسكري، محمد غرودة، إلى رئيس مفوضية الانتخابات، عماد السايح، ونشرتها وسائل إعلام محلية.

إذ حمّل وكيل النيابة، المفوضية الوطنية للانتخابات “المسؤولية القانونية حالة مخالفة ذلك مع ضرورة موافاتنا بما يفيد التسلم والإجراءات المتخذة من قبلكم”.

كما أوضح وكيل النيابة أن “القضايا المرفوعة ضد سيف القذافي وحفتر تتعلق بقتل مواطنين بمنطقة إسبيعة (جنوب طرابلس) من قبل المجموعة المسلحة فاغنر (روسية)، بخلاف ملف قضية قتل 26 طالباً بالكلية العسكرية بطرابلس، وواقعة قصف مقر الهجرة غير الشرعية بتاجوراء، وقصف مدينة الزاوية”.

 

Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *