Type to search

نفتالي بينيت الذي أطاح بأستاذه نتنياهو بعد 12 عاماً في سدة الحكم

رئيسي شؤون دولية

نفتالي بينيت الذي أطاح بأستاذه نتنياهو بعد 12 عاماً في سدة الحكم

alsharq
Share

منح الكنيست الثقة لحكومة نفتالي بينيت زعيم حزب “يمينا” المتشدد ليكون أول رئيس وزراء في تاريخ إسرائيل تعود خلفيته لليمين الديني المتشدد، وليطيح بحليفه السابق بنيامين نتنياهو الذي أمضى 12 عاما في رئاسة الحكومة.

وبعد جلسة صاخبة، اليوم الأحد، شهدت فوضى وطرد عدد من أعضاء الكنيست منح الأخير الثقة لحكومة نفتالي بينيت بأغلبية 60 صوتا مقابل 59.

وسيتناوب بينيت على رئاسة الحكومة الائتلافية الجديدة مع مقدم البرامج التلفزيونية السابق الشهير يائير لبيد زعيم حزب المعارضة الوسطي “يوجد مستقبل”، مدة عامين لكل منهما، حسب الاتفاق الائتلافي بينهما.

وسيكون بينيت الأول الذي سيترأس الحكومة حتى 27 أغسطس/آب 2023، ثم سيترأسها لبيد حتى نوفمبر/تشرين الثاني 2025، حسب صحيفة “هآرتس”.

 

الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة في إسرائيل.. هل انتهت حقبة نتنياهو؟

 

فمن هو نفتالي بينيت مدير مكتب نتنياهو السابق الذي أطاح به من رئاسة الحكومة:
  • ولد بينيت في حيفا 25 مارس/آذار 1972 لأبوين مولودين في الولايات المتحدة، ويعيش مع زوجته غاليت و4 أطفال في مدينة رعنانا بوسط إسرائيل.
  • خدم بينيت في وحدة القوات الخاصة “سايريت ماتكال” التابعة لجيش الاحتلال مثل نتنياهو.
  • دخل السياسة بعد بيع شركته التكنولوجية الناشئة مقابل 145 مليون دولار عام 2005. وأصبح بعدها رئيسا لمكتب نتنياهو الذي كان في ذلك الوقت في المعارضة.
  • بعد ترك مكتب نتنياهو، أصبح عام 2010 رئيسا لمجلس الاستيطان في الضفة الغربية المحتلة وغزة.
  • تولى مسؤولية حزب “البيت اليهودي” اليميني المتشدد عام 2012، الذي كان يواجه احتمال خسارة كل مقاعده في البرلمان.
  • نجح في تعزيز الحضور البرلماني لـ”البيت اليهودي” بـ4 أضعاف، بعدما أدلى بسلسلة تصريحات نارية حول الصراع مع الفلسطينيين.
  • دعا لقتل “الإرهابيين” الفلسطينيين وليس إطلاق سراحهم، كما قال إن الضفة الغربية ليست تحت الاحتلال، لأنه “لم تكن هناك دولة فلسطينية هنا”.
  • يرى أن الصراع الإسرائيلي الفلسطيني لا يمكن حله، كما يعتبر من أشد المعارضين لقيام دولة فلسطينية.
  • على الرغم من خلفيته الدينية اليمينية، فلا يمتنع بينيت عن مصافحة النساء ولا تعنيه الأسئلة حول مكانة الدين في الدولة، ولديه أفكار ليبرالية حول قيم بعينها، خصوصا في ما يتعلق بقضايا المثليين.
  • في عام 2018، أعاد تسمية حزب البيت اليهودي باسم يمينا (إلى اليمين).
  • يعتمد بينيت خطابا دينيا قوميا متشددا، ويقود حزب “يمينا” المؤيد للاستيطان وضم إسرائيل أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، كما يدعو إلى سياسة متشددة حيال إيران.
  • مع توليه المنصب يعد بينيت أول رئيس وزراء في تاريخ إسرائيل من خلفية اليمين الديني المتشدد، بعدما شغل سابقا 5 حقائب وزارية بينها وزارة الدفاع عام 2020.
  • على الرغم من نتيجة حزبه الضعيفة نوعا ما في الانتخابات الأخيرة التي شهدتها إسرائيل في مارس/آذار 2021، فإن بينيت استطاع في الأسابيع الأخيرة أن يكون “صانع ملوك” في ظل المباحثات التي دارت لتشكيل ائتلاف حكومي أطاح بنتنياهو بعد سيطرة على الحكومة دامت 12 عاما.
Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *