Type to search

ميغان ماركل تواصل معركتها القضائية ضد صحيفة “ديلي مايل” البريطانية

رئيسي مشاهير

ميغان ماركل تواصل معركتها القضائية ضد صحيفة “ديلي مايل” البريطانية

alsharq
Share

دخلت ميغان ماركل، دوقة ساسكس، زوجة الأمير هاري المرحلة التالية من معركتها القضائية ضد شركة «أسوشييتد نيوزبيبرز ليمتد»، بشأن خطاب أرسلته إلى والدها.

يبدأ القضاء البريطاني، أمس الثلاثاء، النظر في طلب ميغان ماركل، إصدار قرار لصالحها من دون الحاجة إلى إجراء محاكمة في الدعوى التي أقامتها على الشركة الناشرة لصحيفة «ديلي ميل» الشعبية بتهمة انتهاك خصوصيتها.

وأقامت الممثلة الأميركية السابقة، البالغة 39 عاماً، دعوى أمام المحكمة العليا في لندن على شركة “أسوشييتد نيوزبيبرز”، المالكة لـ”ميل أونلاين” و”دايلي ميل” ونسختها الصادرة أيام الآحاد “ميل أون صنداي”، متهمة إياها بالتعدي على خصوصيتها مع نشر مقتطفات من رسالة وجّهتها إلى والدها توماس ماركل في آب/أغسطس 2018.

كان من المفترض أن تجرى المحاكمة في كانون الثاني/يناير 2021، إلا أن وكلاء دوقة ساسكس نجحوا في الحصول من محكمة لندن العليا، في تشرين الأول/أكتوبر الفائت، على قرار بتأجيل الموعد إلى خريف 2021.

وتعقد المحكمة لهذا الغرض جلسات افتراضية بسبب جائحة كوفيد-19 التي دفعت إنكلترا إلى إقفال عام ثالث في مطلع كانون الثاني/يناير الجاري.

 

 

No Image Info

 

التفاصيل الكاملة لاتفاق انفصال هاري وميغان عن القصر الملكي

وكان القضاء البريطاني أجاز في نهاية أيلول/سبتمبر الفائت لصحيفة “ميل أون صنداي” أن تستند في دفاعها إلى “فايندينغ فريدوم”، وهي سيرة صدرت حديثاً عن حياة الزوجين بشأن ابتعادهما عن العائلة الملكية البريطانية.

وأعلنت ماركل يومها عزمها على استئناف هذا القرار الذي شكّل انتكاسة لها.

وكان محامو “أسوشييتد نيوزبيبرز” أكدوا أن دوقة ساسكس “تعاونت مع واضعي” هذه السيرة التي نشرت في آب/أغسطس، والتي أشارت إلى رسالة ماركل لوالدها، وهو ما تنفيه زوجة الأمير هاري.

وكان الأمير هاري، السادس في ترتيب خلافة العرش البريطاني، استنكر مراراً الضغط الذي تتسبب به بعض وسائل الإعلام له ولزوجته، وجعل منه السبب الرئيسي للقرار الذي أعلنه في كانون الثاني/يناير 2020، ودخل حيّز التنفيذ في نيسان/إبريل بالانسحاب من الالتزامات الملكية.

ويخوض هاري وميغان، اللذان يعيشان مذّاك في ولاية كاليفورنيا الأميركية، مواجهة مفتوحة مع عدد من وسائل الإعلام.

 

No Image Info

 

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *