Type to search

رئيسي شمال أفريقيا

مصادر: حفتر يقود البلاد إلى تصعيد عسكري جديد في سرت والجفرة

عبد المالك
Share
طبرق

لا زال الوفدان الليبيان يجتمعان بمدينة الصخيرات المغربية- ويمثلان المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب في طبرق-، وذلك لإجراء محادثات ومشاورات سياسية بعد إعلان وقف إطلاق النار في وقت سابق من الشهر الماضي، في حين يأتي ذلك وسط استمرار حشد ميلشيات اللواء المتقاعد خليفة حفتر المدعوم إماراتياً للقوات العسكرية الخارجية، وخاصة قرب مدينة سرت ومنطقة الهلال النفطي في الجفرة، مما قد يقود البلاد إلى تصعيد عسكري جديد، وفق مسؤول أمني في حكومة الوفاق.

وتأتي تلك الاجتماعات والمحادثات السياسية كأول مبادرة حوارية سلمية في إطار مساعي التسوية الليبية التي بدأت ملامحها منذ إعلان الهدنة الإنسانية ووقف إطلاق النار في بيانٍ مشترك لكل من رئيس حكومة الوفاق فايز السراج ورئيس برلمان طبرق عقيلة صالح.

وبدوره، أكد مسؤول أمني يعمل في المجلس الأعلى للدولة لإحدى وكالات الأنباء التركية، -مفضلا عدم الإفصاح عن هويته لأسباب أمنية، قائلاً: إن اجتماعات تجري حاليا بين لجان تمثل حكومة الوفاق وبرلمان طبرق، في المغرب، وأماكن أخرى (لم يحددها) حول عدد من الملفات التي تهم الأزمة الليبية، وأن المغرب قد يستضيف في وقت لاحق لقاء بين رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري ورئيس برلمان طبرق عقيلة صالح، عندما تنهي اللجان أعمالها”.

وعلى غرار المحادثات السياسية الرامية لوقف إطلاق النار، لا يزال قائد الميلشيات غير القانونية مجرم الحرب اللواء المتقاعد خليفة حفتر، يمنع ضخ النفط من حقلي الشرارة والفيل جنوب غربي ليبيا إلى الأسواق العالمية بحجة أن أموالهم تعود إلى خزنة المؤسسة الوطنية للنفط، بينما شددت قيادة حكومة الوفاق المعترف بها دولياً على ضمان استمرار حق التظاهر السلمي داخل سرت والفجرة وكافة أرجاء البلاد، مؤكدة تفهمها لخروج متظاهرين ضد سوء الأوضاع المعيشية في العاصمة الليبية طرابلس.

في حين أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية، أن ميلشيات اللواء المتقاعد خليفة حفتر رافضه إعادة ضخ النفط من حقلي الشرارة والفيل جنوب البلاد، وقالت المؤسسة خلال بيانٍ رسمي لها، إنها “لا تستطيع توفير احتياجات محطتي كهرباء الزويتينة وشمال بنغازي بسبب الإغلاق القسري للمنشآت النفطية، كما استنزاف الميزانية المخصصة لاستيراد المحروقات، وذلك لتغطية العجز الناجم عن توقف إنتاج الغاز الطبيعي وتوفير المحروقات للسوق المحلي خلال الأشهر الماضية”.

المصدر: مرآة العرب

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *