Type to search

الخليج العربي رئيسي شؤون دولية

مستشار بن زايد وصديق بن سلمان.. جورج نادر “مارس الجنس مع أطفال”

عبد المالك
Share
نادر وبن زايد

واشنطن – ترجمة الشرق الإخباري | يواجه رجل الأعمال الأمريكي من أصل لبناني جورج نادر الذي يعمل مستشارًا لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، ويعدّ صديقًا لولي العهد السعودي محمد بن سلمان، حكمًا أمريكيًا بالسجن لمدّة 10 سنوات، بتهمة ممارسة الجنس مع أطفال.

وبحسب ما ذكرت صحيفة “واشنطن بوست”، في تقرير ترجمه “الشرق الإخباري”، فإنّ جورج نادر اعترف أمام محكمة أمريكية بإحضارها صبيًا تشيكيًا يبلغ من العمر 14 عامًا إلى الولايات المتحدة لممارسة الجنس، وكذلك حيازته موادًا إباحية لأطفال.

وبيّنت أنّ رجل الأعمال الذي يعمل مستشارًا لابن زايد ويعدّ صديقًا مقرّبًا من بن سلمان يواجه حكمًا بالسجن بما لا يقل عن 10 سنوات بحدّ أدنى و30 سنة بحدّ أقصى، موضحة أنّ المحكمة الأمريكية ستصدر قرارها في شهر أبريل/نيسان المقبل.

وخلال عمله مستشارًا لولي عهد أبو ظبي، التقى جورج نادر عدّة مرات مع مسؤولين ومعاونين للرئيس دونالد ترامب خلال الأيام الأولى لبدء إدارته، ويواجه حاليًا تهمًا من محكمة فيدرالية بواشنطن بمساهمة غير مشروعة في حملة ترامب.

محمد بن سلمان

جورج نادر صديق لولي العهد السعودي محمد بن سلمان

وبحسب تقرير الصحيفة الأمريكية فإنّ جورج نادر قد قام بترتيب سفر طفل يبلغ من العمر 14 عامًا من جمهورية التشيك إلى منزل رجل الأعمال الأمريكي من أصل لباناني في واشنطن بشهر فبراير/شباط عام 2000، حيث مكث الصبي في الولايات المتحدة لمدّة شهر تقريبًا.

وذكرت إلى أنّ مستشار بن زايد وصديق بن سلمان قد أدين في جمهورية التشيك عام 2003 بجريمة الاتصال الجنسي بالأولاد الصغار، بحسب ما أظهرت وثائق المحكمة التشيكية التي قالت إنّ جورج نادر دفع ما لا يقل عن خمسة أولاد مراهقين دون سن 15 عامًا على ممارسة أعمال جنسية.

يشار إلى أنّ السلطات الأمريكية قبضت في شهر يونيو/تمّوز الماضي على رجل الأعمال الأمريكي من أصل لبناني في مطار كيندي فور عودته من دبي على خلفية حيازته أفلامًا إباحية لأطفال على هاتفه المحمول.

وقد خضع نادر لجلسات استجواب أمام المحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر لبحث الدور الروسي في الانتخابات الأمريكية التي فاز بها الرئيس دونالد ترامب، بحسب صحيفة “نيويورك تايمز”.

وذكرت الصحيفة الأمريكية أنّ مولر استجوب نادر حول صلاته بالإمارات العربية المتحدة، وتحديدا بولي العهد الإمارات محمد بن زايد، وتطرّق إلى ما إذا كانت الإمارات سعت لأن يكون لها نفوذ في البيت الأبيض مقابل تقديم الدعم المالي لحملة ترامب خلال عام 2016.

اقرأ أيضًا |

تفاصيل إنفاق الإمارات على جورج نادر لتشويه صورة قطر

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *