Type to search

الطب والصحة رئيسي منوعات

مرض “العرج المتقطع”.. أعراضه وطرق الوقاية منه

عبد المالك
Share
العرج المتقطع

برلين – الشرق الإخباري | هل سبق وأن عانيت من ألم مفاجئ أصابك في عضلات ساقيك أثناء المشي أجبرك على التوقّف؟ إذن احذر فقد تكون أحد المصابين بمرض “العرج المتقطع”.

فبحسب ما ذكرت الجمعية الألمانية لأمراض الأوعية الدموية فإنّ العديد من الأشخاص يعتقدون أنّ إصابتهم بألم مفاجئ في عضلات الساقين أثناء المشي سبب مجرّد تشنّج أو إجهاد في العضلات، إلا أنّهم يجهلون أنّهم قد يكونوا يعانون من مرض “العرج المتقطّع”.

ونقل موقع “دويتشه فيلله” الألماني عن الجمعية تحذيرها من أن المصابين بهذا المرض يكونون معرّضين لخطر الإصابة بأمراض في القلب والأوعية الدموية، وقد يصل الخطر إلى حد إصابتهم بالنوبات القلبية.

ويبيّن التقرير أنّ “العرج المتقطع” هو مرض يصيب العضلات الخلفية للساق بشكل خاص؛ ما يسبّب ألمًا في هذه العضلات عند المشي أو ممارسة التمارين.

وأوضح أنّ هذا المرض ينشأ بتأثير أمراض أخرى في الأوعية الدموية، وخصوصًا تصلب الشرايين، حيث تضيق الشرايين نتيجة الترسبات في جدرانها؛ ما يعيق تدفق الدم فيها.

وذكر أنّ “العرج المتقطع” في بدايته لا يسبب أي إزعاج عند الراحة، لكن عند الحركة أو المشي أو ممارسة التمارين الرياضية، فإنّ المرض يُسبب الألم للشخص المصاب به.

وفسّر بالقول إنّه عندما يقوم الشخص بممارسة النشاط، فإنّ الطلب على الأكسجين في الجسم يزداد، لكن وجود أمراض في الأوعية الدموية تجعل الدورة الدموية غير قادرة على إيصال الأكسجين بشكل كافٍ إلى تلك المناطق في الجسم؛ ما يجعل العضلات تتلقى كمية قليلة جدًا من الأكسجين.

ويعدّ الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 60 عامًا، والمدخنون، والمصابون بالسكري أو السمنة، أو الذين يعانون من مشاكل في ضغط هم أكثر المعرّضين للإصابة بمرض انسداد الأوعية المحيطية، وبالتالي الإصابة بمرض “العرج المتقطع”، بحسب ما ذكرت الجمعية الألمانية لأمراض الأوعية الدموية.

ولفت التقرير إلى أنّ الأقدام الباردة باستمرار وصعوبة التئام الجروح فيها قد تكون مؤشّرات أولية على الإصابة بمرض “العرج المتقطع”.

وبيّن أنّ أعراض المرض تكون على شكل آلام تنتقل من عضلات الساق إلى الفخذ عند المشي لمسافة تتجاوز 200 متر، ثم تتوقف تلك الآلام عند الوقوف عن المشي، ولهذا أُطلق عليه اسم “العرج المتقطع”.

وأكّدت الجمعية الألمانية على ضرورة مراجعة طبيب عند ملاحظة ظهور أعراض المرض، موضحة أنّ المرض يمكن علاجه بشكل جيّد عند التشخيص المبكّر له.

كما نوّهت إلى أنّ اتباع المرء لنمط حياة صحي، مثل التغذية الصحية، وتقليل الوزن، يقلل من خطر الإصابة بمرض “العرج المتقطع” وأمراض الأوعية الدموية الأخرى.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *