Type to search

الخليج العربي رئيسي

مترجم: “الجارديان” تكشف كيف يتجسس بن سلمان على السعوديين في أمريكا

نزار البرديني
Share
بن سلمان

لندن – ترجمة الشرق الإخباري | كشفت صحيفة “الجارديان” البريطانية عن الطريقة التي يتّبعها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في التجسّس على السعوديين خلال سفرهم خارج المملكة، وتحديدًا في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت الصحيفة في تقريرها، الذي ترجمه “الشرق الإخباري“، إنّه يبدو أن المملكة العربية السعودية تستغل نقاط الضعف في شبكة اتصالات الهاتف المحمول العالمية لتتبع مواطنيها أثناء سفرهم في جميع أنحاء الولايات المتحدة، وفقًا لمبلغ عن المخالفات أظهر الملايين من طلبات التتبع السرية المزعومة.

وبيّنت أنّ خبراء يسعون إلى كشف نقاط الضعف في نظام الرسائل العالمي يسمى SS7 قد كشفوا عن بيانات تشير إلى حملة تجسس منهجية من قبل النظام السعودي.

وذكرت أنّ البيانات تشير إلى أن ملايين طلبات التتبع السرية الصادرة من المملكة العربية السعودية على مدى أربعة أشهر تبدأ في نوفمبر/تشرين الثاني 2019.

وقالت “يبدو أن طلبات التعقب، التي سعت إلى تحديد موقع الولايات المتحدة للهواتف المسجلة في السعودية، نشأت من أكبر ثلاث شركات للهواتف المحمولة في السعودية”.

وأوضحت “الجارديان” أنّ البيانات أظهرت أنّ أكبر ثلاث شركات تشغيل للهواتف المحمولة السعودية (الاتصالات، وموبايلي، وزين) قد أرسلت لمشغل الهاتف المحمول الأمريكي في المتوسط ​​2.3 مليون طلب تتبع شهريًا، خلال الفترة ما بين 1 نوفمبر 2019 إلى 1 مارس 2020.

وذكرت أنّ خبراء الاتصالات والأمن قد شاهدوا البيانات التي سربها المخبرون، وأكدوا أنهم يعتقدون أيضًا أنها مؤشر على حملة مراقبة من قبل السعودية.

ولفتت إلى أنّ الخبراء عبّروا عن انزعاجهم من بيانات طلب التتبع بسبب التردد العالي المستمر على ما يبدو للطلبات التي يبدو أنها صادرة عن مشغلين سعوديين يسعون إلى تحديد مواقع المشتركين فيها بمجرد دخولهم الولايات المتحدة.

وبحسب “الجارديان” فإنّه من غير المعروف ما إذا كانت شركات الهاتف المحمول السعودية التي كانت تطلب كميات كبيرة من بيانات تتبع الموقع حول المشتركين فيها متواطئة عن قصد في أي برنامج مراقبة تديره الحكومة.

ومع ذلك، فقد تم الإبلاغ على نطاق واسع بالفعل عن أن الحكومة السعودية تستخدم الأسلحة السيبرانية لاختراق المعارضين ومنتقدي ولي عهد المملكة محمد بن سلمان، وفق الصحيفة.

وذكرت أنّ البيانات تشير إلى أنه تم تتبع الهواتف المحمولة السعودية أثناء تنقلها عبر الولايات المتحدة بمعدل مرتين إلى 13 مرة في الساعة.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أنّ البيانات التي شاهدتها لم تحدد هوية مستخدمي الهاتف المحمول السعوديين الذين يتم تعقبهم، كما ذكرت أنّ السفارتين السعوديتين في واشنطن ولندن لم تردا على طلبات متعددة للتعليق، كما لم ترد كذلك شركات الاتصالات بالمملكة (الاتصالات أو زين أو موبايلي) على استفسارات “الجارديان”.

اقرأ أيضًا |

بن سلمان يتحسّس رقبته بعد تقرير أممي يكشف هوية مخترق هاتف بيزوس

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *