وبحسب ما أفادت صحيفة “ماركا”، فإن تطورات الأحداث حول مستقبل ميسي وإعلان بقاءه بعدما كان قريباً من الرحيل، خطوة لن تؤدي إلى بقاء لويس سواريز هو الآخر، بل أن مغادرة هذا الأخير للنادي الكتالوني هي عملية أصبحت قريبة جداً من التنفيذ.