Type to search

الخليج العربي رئيسي

لهذا السبب استحدثت الإمارات تأشيرة سياحية لمدة خمس سنوات

نزار البرديني
Share
سياحة

أبو ظبي – الشرق الإخباري | واصلت دولة الإمارات بذل جهودها وتنفيذ مخططاتها لإنقاذ اقتصادها من الدخول في أزمة اقتصادية غير مسبوقة، كان آخرها إصدار تأشيرة سياحية متعدّدة لمدّة خمس سنوات، إلا أنّ نجاح هذه الخطط في إنقاذ اقتصاد البلاد يواجه شكوكًا كبيرة.

وحديثًا، لجأت دولة الإمارات إلى إعلان استحداث تأشيرة سياحية متعددة الدخول لمدة 5 سنوات لكافة الجنسيات في مسعى لمواجهة التفاقم القياسي في الأزمة الاقتصادية التي تعانيها، بحسب ما ذكر موقع “إمارات ليكس” الإماراتي المتخصص.

وبيّن الموقع في تقرير له أنّ التأشيرات السياحية في الإمارات تتنوع من حيث مدة الإقامة وعدد مرات الدخول، وفقاً لما هو مكتوب في الموقع الرسمي لحكومة دولة الإمارات.

وتتضمن التأشيرات السياحية بالإمارات التأشيرة قصيرة الأمد، والتي تتيح البقاء في البلاد لـ30 يوماً، ويكون الدخول لمرة واحدة فقط، أو مرات متعددة حسب طلبها بداية، وهناك تأشيرات سياحية طويلة الأمد، والتي تتيح البقاء في الإمارات لـ90 يوماً، ويكون الدخول لمرة واحدة فقط، أو لمرات متعددة حسب طلبها بداية.

وذكر التقرير أنّ خطوة استحداث التأشيرة السياحية متعدد الدخول تأتي ضمن سلسلة إجراءات أقرتها الحكومة الإماراتية منذ العام الماضي؛ لمواجهة حالة الركود الاقتصادي الذي يمر به اقتصاد البلاد، لا سيما في إمارة دبي؛ بهدف زيادة حجم الاستثمارات وزيادة حجم الحركة السياحية.

وأشار إلى أنّ سلطات إمارة دبي لجأت يوم الاثنين إلى عرض خصومات قياسية على الرحلات السياحية إليها؛ أملا في إنقاذ اقتصادها المتعثر والتراجع المستمر في أعداد السياح إليها.

ونقل عن شركة “طيران الإمارات” إعلانها إعادة العمل ببرنامج «ماي إيميريتس باس» My Emirates Pass لزوار دبي خلال موسم الشتاء الحالي.

ونوّه إلى أنّ تقريرًا صحفيًا بريطانيًا قد شكك قبل في جدوى خطط دبي الإماراتية لمواجهة أزمتها الاقتصادية المتفاقمة في ظل مؤشرات على مخاطر الانهيار الشامل.

وبحسب صحيفة “فانيشينال تايمز” البريطانية فإنّ حكومة دبي تعتز على رفع الإنفاق العام إلى مستويات قياسية لتحفيز اقتصادها وتمويل خططها لاستضافة معرض إكسبو 2020 العالمي.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الخطط تأتي في ظل حالة مع من عدم اليقين بشأن الثقة باقتصاد إمارة دبي بسبب التوترات في الإقليم والأضرار البالغة لمختلف النشاطات الاقتصادية فيها.

وقالت الصحيفة البريطانية إن زيادة الانفاق العام في دبي يأتي لمواجهة تباطؤ الاقتصاد في الإمارة المعتمدة في اقتصادها على السياحة والخدمات.

وأشارت إلى أن سلطات دبي تسعى إلى “توفير حوافز اقتصادية لها تأثير في جذب المزيد من الاستثمارات، والعمل على تحسين الوضع التنافسي للإمارة” لكن ذلك يواجه بشكوك وتحديات غير مسبوقة.

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *