Type to search

الخليج العربي رئيسي

لليوم الثالث تواليًا.. الحوثيون يهاجمون مطار نجران

عبد المالك
Share
طائرة مسيرة

صنعاء – الشرق الإخباري | أعلن الحوثيون اليوم الخميس تنفيذ هجوم جديد على مطار نجران في المملكة العربية السعودية لليوم الثالث على التوالي، فيما لم يصدر من السلطات السعودية أو التحالف الذي تقوده المملكة أي تعليق على الهجوم الحوثي الجديد.

وذكر تلفزيون المسيرة التابع لجماعة الحوثي في اليمن أن الجماعة نفّذت عملية هجومية بطائرة “قاصف2k” على مطار مدينة نجران.

ونقل التلفزيون الموالي للحوثيين عن مصدر عسكري أن الهجوم استهدف “منظومة صواريخ باتريوت” الأمريكية في المطار السعودي.

وكثّف الجماعة اليمنية، التي تخوض معارك شرسة ضد التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات منذ إعلانهما الحرب على اليمن عام 2015، من هجماتها الصاروخية في الأيام الماضية.

ولم تعلّق السلطات السعودية على إعلان الحوثيين شنّ الهجوم على مطار نجران، كما لم تتحدث قناة المسيرة عن الخسائر التي نجمت عنه.

وعلى مدار اليومين الماضيين استهدف الحوثيون مطار نجران بالطائرات المسيرة المفخخة، وقالوا إنّهم يستهدفون مخازن للأسلحة تستخدمها السعودية في حربها على اليمن.

واستخدم الحوثيون في هجماتهم الثلاثة طائرة “قاصف 2K” وهي –بحسب إعلان سابق لجماعة الحوثي- طائرة مسيرة تنفجر من أعلى إلى أسفل بمسافة 20 متراً وبشكل متشظي ولديها القدرة على حمل كمية كبيرة من المواد المتفجرة.

ويوم الاثنين أعلن التحالف الذي تقوده السعودية للحرب على اليمن الاثنين التصدي لهجوم بصاروخين باليستيين استهدفا مناطق في مكة المكرّمة، وجرى اعتراضهما في أجواء الطائف وجدة قبل وصولهما إلى هدفهما، مشيرة إلى وجود فارق ساعات بين كل صاروخ.

وكان الحوثيون أعلنوا يوم الثلاثاء من الأسبوع الماضي استهداف منشآت نفط سعودية بطائرات مسيرة مفخخة اخترقت الأجواء السعودية، ما خلّف أضرارًا كبيرة بالمنشآت المستهدفة اضطرت شركة “أرامكو” إلى إيقاف العمل فيها مؤقتًا.

كما هدّد قائد حوثي يوم الأحد باستهداف 300 هدف حيوي وعسكري في المملكة السعودية ودولة الإمارات المتحدة، مؤكّدين أن الهجمات التي نفّذوها بطائرات مسيرة مفخخة في 14 مايو/أيار الجاري على منشأتين نفطيتين سعوديتين ما هي إلا تدشين لسلسلة هجمات أخرى.

ومنذ عام 2015 يشنّ تحالف عسكري تقوده السعودية والإمارات حربًا على اليمن، قالوا إن هدفها إنهاء سيطرة الحوثيين على العاصمة اليمنية صنعاء، وإعادتها إلى الحكومة المعترف بها دوليًا بقيادة عبد ربه منصور هادي، لكن الحوثيين بسطوا سيطرتهم على مناطق واسعة وزادوا من نفوذهم.

 

عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *