Type to search

الخليج العربي رئيسي

كم بلغ نمو قطاع السياحة بقطر خلال أغسطس في ظل الحصار؟

نزار البرديني
Share
قطر

الدوحة – الشرق الإخباري | تواصل دولة قطر توجيه لكمات متسارعة وقويّة إلى الحصار المفروض عليها منذ أكثر من عامين، مؤكّدة على قوّتها الاقتصادية والسياسية والدبلوماسية في مواجهة محاولات تركيعها ومصادرة استقلالية قرارها السياسي.

وبرغم الحصار الذي تفرضه السعودية والإمارات والبحرين ومصر على قطر منذ يونيو 2017، إلّا أن اقتصاد الدوحة واصل صعوده ونموّه في مختلف القطاعات، والتي كان من بينها قطاع السياحة.

وبحسب ما أعلن الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية أكبر الباكر فإن قطاع السياحة القطري يواصل معدّلات نموّه الثابتة والتي وصلت إلى 11% خلال شهر أغسطس/آب المنصرم.

وأكّد الباكر، خلال كلمة له بمناسبة يوم السياحة العالمي، على أن قطاع السياحة في دولة قطر هو قطاع واعد بالنسبة للمستثمرين؛ لما يتمتّع به من معدّلات نمو ثابتة ومتزايدة.

وذكر أن دولة قطر جاءت في المركز الأوّل إقليميًا والثامن عالميًا على مؤشّر بيئة العمل وفقًا لتقرير التنافسية السياحية الذي أصدره المنتدى الاقتصادي العالمي مؤخرًا؛ وهي مراكز تساهم في جذب فرص الاستثمار المحلي والعالمي للبلاد.

ولفت إلى أن قطاع السياحة يعتبر القطاع الاقتصادي الأكثر مرونة، حيث أنّه يحقق معدل نمو سنوي مقداره 4%، ويتيح 10% من إجمالي الوظائف عالميًا، ويتخطى تلك النسبة في القطاعات الشريكة الأخرى.

وبيّن أن القطاع السياحي في دولة قطر شهد تطورات سريعة، كما استطاع تحقيق إنجازات بارزة في قطاع السياحة الرياضية، وفعاليات الأعمال، وسياحة الرحلات البحرية.

ولفت الباكر إلى أنه مع التحضيرات التي تجريها قطر لتنظيم بطولة كأس العالم 2022 وما بعده، فإنّه ستكون هناك العديد من فرص الاستثمار المتاحة والتي سينتج عنها فرص عمل بالآلاف في مجالات الضيافة وتجارة التجزئة والأغذية والمشروبات والمواصلات.

ونوّه إلى أنّ المجلس الوطني للسياحة في دولة قطر أطلق عدة مبادرات تدريبية وتعليمية، مثل برنامج تدريب وترخيص المرشدين السياحيين، وكذلك التعاون مع منظمة السياحة العالمية وجامعة IE في إطلاق أول أكاديمية سياحية رقمية في العالم.

وأشار إلى دعم الشراكة مع مختلف المؤسسات “مثل حاضنة قطر للأعمال، وبنك قطر للتنمية، ومعهد جسور، وجامعة ستندن، وجامعة حمد بن خليفة، وغيرها من المؤسسات القطرية لتدريب العاملين في قطاع السياحة ودعم رواد الأعمال”، وذلك ضمن المخططات الحكومية لتلبية احتياجات قطاع السياحة القطري من المواهب والكفاءات المدربّة.

ودعا الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية كل الأفراد العاملين في قطاع السياحة بقطر وغيرهم من المهتمين بصناعة السياحة إلى الاستفادة من هذه المنصات التعليمية والتدريبية وتزويد أنفسهم بالأدوات اللازمة للنجاح والتطور والنمو.

اقرأ أيضًا |

في ظل الحصار.. كم سيبلغ معدل النمو الاقتصادي بقطر خلال 2019؟

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *