Type to search

قلق عالمي من متحور كورونا الجديد سريع الانتشار ويتفادى الاستجابة المناعية

رئيسي شؤون دولية

قلق عالمي من متحور كورونا الجديد سريع الانتشار ويتفادى الاستجابة المناعية

Share

اعلنت منظمة الصحة العالمية تصنيف متحور كورونا الجديد، الذي رصد أول مرة في جنوب إفريقيا ، “مقلقاً”، وأطلقت عليها اسم “أوميكرون”، في الوقت الذي أعلنت العديد من الدول حظر السفر من وإلى جنوب أفريقيا.

وأوضحت مجموعة الخبراء المكلفة بمتابعة تطور الوباء أنه “تم إبلاغ منظمة الصحة العالمية عن المتحور لأول مرة من قبل جنوب إفريقيا، في 24 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، ويحتوي على عدد كبير من الطفرات، بعضها مقلق”.

وتحمل هذه النسخة ضعف عدد التحورات في السلالة “دلتا”، ومن بينها ما هو مرتبط بتفادي الاستجابة المناعية الناتجة عن كل من العدوى السابقة والتطعيم، وكذلك تحورات مرتبطة بزيادة العدوى.

أوروبا تحذر

وحذر المركز الأوروبي للسيطرة على الأمراض من تداعيات كبيرة متوقعة لفيروس كورونا خلال الشهرين القادمين، وفي ظل ارتفاع جديد للإصابات والكشف عن متحور جديد للفيروس في جنوب أفريقيا أعلن عدد من الدول الأوروبية عن تدابير حجر وإغلاق في مواجهة موجة التفشي الجديد.

وقال المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض إن الإصابات بكورونا سترتفع في شهري ديسمبر/كانون الأول ويناير/ كانون الثاني ما لم تتخذ إجراءات عاجلة لمواجهة الفيروس.

فيما قالت السلطات الصحية في هولندا إنه بناء على نتائج اختبارات أولية فإن من المحتمل أن يكون هناك عشرات المصابين بكوفيد-19، من بين نحو 600 راكب وصلوا إلى مطار سخيبول بأمستردام الجمعة في رحلتين من جنوب إفريقيا.

وتم عزل هؤلاء الركاب عن المسافرين الآخرين في المطار بعد وصولهم، بسبب مخاوف من سلالة فيروس كورونا “أوميكرون” المكتشفة حديثاً.

أمريكا تعلق الرحلات

من جانبه، قرر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تقييد السفر من جنوب إفريقيا وسبع دول أخرى في ظل المخاوف من المتحور الجديد لفيروس كورونا، الذي عُثر عليه في جنوب إفريقيا.

ودعا بايدن “الدول التي ستجتمع الأسبوع المقبل للاجتماع الوزاري لمنظمة التجارة العالمية لمواجهة التحدي الأمريكي بالتنازل عن حماية الملكية الفكرية للقاحات كورونا، بحيث يمكن تصنيع هذه اللقاحات على مستوى العالم”.

فيما قال مسؤولو الإدارة الأمريكية لشبكة CNN، إن الرئيس جو بايدن سيقيد السفر من جنوب إفريقيا وسبع دول أخرى بناءً على نصيحة الدكتور أنتوني فاوتشي ومركز السيطرة على الأمراض.

وقال المسؤولون، الذين ما زالوا يجمعون المزيد عن المتحور، إن السياسة تم تنفيذها بدافع من الحذر الشديد، نظراً لأن منظمة الصحة العالمية حدّدت الآن هذا المتغير على أنه مثير للقلق.

 

جنوب إفريقيا تعترض

تعليقاً على ذلك قال وزير الصحة في جنوب إفريقيا جو باهلا إن “الدراسات الأولية تشير أن سلالة كوفيد-19 الجديدة ربما تكون أكثر عدوى”، مضيفاً “لكن قرارات الدول بفرض قيود على السفر إلى البلاد غير مبررة”.

وأوضح الوزير في مؤتمر صحفي عقده، الجمعة، أن بلاده “تتصرف بشفافية، وقرارات منع السفر تناقض أعراف ومعايير منظمة الصحة العالمية”.

كما لفت أن المتحور الجديد من الفيروس المعروف باسم “أوميكرون” قد ينتشر أسرع من سابقيه “دلتا” و”بيتا”، مبيناً أنه المحتمل أن تكون اللقاحات الحالية فعالة ضده.

بدورها قالت وزيرة الخارجية ناليدي باندور، في بيان، إن “جنوب إفريقيا تحترم حق جميع الدول في اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية مواطنيها”.

وتطرقت الوزيرة إلى قرار المملكة المتحدة بحظر السفر إلى جنوب إفريقيا، قائلة عنه “هذا القرار يبدو وكأنه قرار متسرع لم توصِ به منظمة الصحة العالمية حتى الآن”.

وتابعت “قلقنا الحالي هو الضرر الذي سيسببه هذا القرار لمجالي السياحة والأعمال للبلدين”، مضيفة أن بلادها ستنخرط مع السلطات البريطانية لمحاولة إقناعها بإعادة النظر في قرارها.

من جهتها، قالت منظمة الصحة العالمية “إنها لا تنصح الدول راهناً بفرض قيود على السفر بسبب المتحور الجديد لكورونا، في غياب الفهم المحدد لمستوى انتقاله وشدة عدواه”.

إلا أن دولاً عديدة، منها عربية، أعلنت عن تعليقها الرحلات إلى بلدان إفريقية شملت إلى جانب جنوب إفريقيا كلاً من ناميبيا، وزيمبابوي، وبوتسوانا، وليسوتو، إيسواتيني، وموزمبيق.

Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *