وقام  المصور زوبين أشارا بتوثيق الواقعة في غابة “غير” الهندية، حيث ظهرت اللبؤة وهي تزأر في وجه الأسد وتسعى لتوجيه ضربه على وجهه وكأنها تصفعه، في حين يحاول هو تجنبها واجتياز الطريق.

من جهتها قامت  صفحة “وايلد إنديا” بنشر مقطع الفيديو عبر حسابها بموقع ” تويت”ر، وعلقت عليه قائلة: “شأن عائلي ملكي في غابة غير، وثقها زوبين أشارا”.

كما ودعت الصفحة جميع متابعيها بوضع سماعات الأذن أو رفع الصوت، من أجل لاستماع لزئير اللبؤة الغاضبة.

وفي هذا الصدد فقد انتشرت موجة من السخرية على تويتر في أعقاب نشر الفيديو الذي بلغت مدته 22 ثانية، وحصد ما يزيد عن 170 ألف مشاهدة في غضون 9 ساعات.

وتحدث مستخدم يدعى راماكريشان قائلاً : “حياة كل زوج عندما يقرر أن يخوض في شجار دون منطق”.

في الوقت الذي قالت مستخدمة أخرى تدعى فالغوني أن: “الإناث يزأرن دوما، سواء كن من البشر أو الحيوانات”.