Type to search

ضربة جديدة لحاكم دبي في خلافه مع الأميرة هيا

الخليج العربي رئيسي

ضربة جديدة لحاكم دبي في خلافه مع الأميرة هيا

عبد المالك
Share
الأميرة هيا وبن راشد

لندن – الشرق الإخباري | وجّه القضاء البريطاني يوم الجمعة ضربة جديدة إلى حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم بشأن القضية التي رفعها من أجل الإبقاء على سريّة المحاكمة بينه وبين زوجته الهاربة الأميرة هيا بنت الحسين.

ووفق ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية فإنّ حاكم دبي فقد حق الحفاظ على سرية خلافه مع زوجته الأصغر التي هربت إلى ألمانيا ثم قدّمت طلب لجوء سياسي في لندن منذ نحو عام، ورفعت قضية حق رعاية طفليها ضد زوجها بن راشد.

ونقلت الصحيفة، في تقرير لها ترجمه “الشرق الإخباري“، أنّ محكمة الاستئناف في لندن قرّرت رفض دعوى حاكم دبي، وقالت إنّ العالم يجب أن يعرف ما الذي توصل إليه القاضي بشأن خلاف بن راشد مع زوجته السابقة الأميرة هيا (45 عامًا).

ونوّه التقرير إلى أنّه برغم الحكم الصادر، إلا أنّ تفاصيل القضية ما تزال سريّة، كما أنّ بإمكان محمد بن راشد رفع خيار استئناف على الحكم إلى المحكمة العليا البريطانية للمطالبة بالإبقاء على القضية قيد الكتمان والسريّة.

وبحسب الصحيفة فإنّ الأميرة هيا كانت قد قدّمت إلى المحكمة العليا في لندن “أمرًا بعدم التحرش”، وهو أمر شائع الاستخدام في قضايا العنف المنزلي، كما حثّتها أيضًا على حماية أحد أطفالها من الإجبار على “الزواج القسري”.

وبيّنت أنّ القاضي في قضية المحكمة العليا، السير أندرو مكفارلين، قد ترأّس أكثر من عشر جلسات استماع على انفراد وأصدر سلسلة من النتائج، التي لا يمكن الإبلاغ عنها في الوقت الحالي لأن محكمة الأسرة تعمل على انفراد.

وأشارت إلى أنّ السير أندرو، رئيس قسم الأسرة في المحكمة العليا، قضى مؤخرًا بأن حكمه يمكن الإعلان عنه لوسائل الإعلام، وقد استأنف حاكم دبي على هذا القرار، وهو الاستئناف الذي قوبل بالرفض من محكمة الاستئناف بلندن، لكن ما يزال أمامه الاستئناف أمام المحكمة العليا في بريطانيا.

وذكرت “ديلي ميل” أنّ القضية المرفوعة ضد حاكم دبي أمام المحكمة البريطانية قد احتوت على أدلّة من قائد شرطة بريطاني حول مزاعم تورّط الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بخطف ابنته الهاربة، الأميرة شمسة، وإعادتها قسرًا إلى دبي.

كما أنّ شاهدًا آخرًا قدم للمحكمة أيضًا أدلة على أنّ أحد يخوت حاكم دبي تورّط في حادثة الأميرة لطيفة، وهي أميرة أخرى من بناته كانت هربت إلى الخارج، لكنّ الشيخ بن راشد ينفي هذه الادّعاءات، وفق الصحيفة البريطانية.

Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *