Type to search

رئيسي شؤون أوروبية

رئيس الوزراء البريطاني يعلن عن خطة استراتيجية لتصدي فيروس كورونا!

عبد المالك
Share
جونسون

في خضم وصول عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد إلى أكثر 32 مليون حول العالم، ووسط موجة جديدة من الإصابات تجتاح العديد من الدول والمناطق في العالم، ودعوات مستمرة لتقاسم اللقاحات الطبية لحل الأزمة الصحية العالمية، خرج رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون اليوم السبت ليعلن عن خطة استراتيجية تتضمن خمس آليات لتحسين تصدي الدولة للأوبئة في المستقبل القريب العاجل.

وجاء ذلك خلال كلمة مسجلة القاها جونسون أمام هيئة الجمعية العامة للأمم المتحدة، وتتضمن الخطة الاستراتيجية ما يلي: “إقامة شبكة عالمية من مراكز البحث وزيادة القدرة على تصنيع اللقاحات وإبرام اتفاقية لخفض تعريفات التصدير التي تم فرضها مع بداية جائحة فيروس كورونا، وتقديم 71 مليون جنيه إسترليني بشكل مبدئي لشراكة اللقاحات العالمية المعروفة باسم كوفاكس لتأمين حقوق شراء 27 مليون جرعة و500 مليون جنيه لمبادرة منفصلة لكوفاكس لمساعدة الدول الفقيرة في الحصول على لقاح”.

ولاحقاً، أكد موقع ورلد ميتر الأمريكي المختص في رصد أحدث بيانات ضحايا وإصابات جائحة فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، أن عدد الإصابات عالمياً تجاوزت إلى أكثر من 32 مليون حالة حتى اللحظة، في حين أن دول تباينت ما بين تشديد إجراءات الوقاية والعزل الالزامي وبين تخفيفها، وسط أنباء عن استمرار العمل في كبرى الشركات الصحية المختلفة من العالم لإنتاج اللقاح.

ووفق الموقع، فإنه فقد تم تسجيل 32 مليونا و101 ألف و60 مصاباً حول العالم، بينما لا زالت الولايات المتحدة متصدرة قائمة الدول الأكثر تضرراً وفتكاً مع اقتراب عدد المصابين فيها إلى أزيد من 7 ملايين إصابة، ثم الهند بحصيلة تجاوزت الـ 5 ملايين و600 ألف، يليهم البرازيل بأكثر من 4 ملايين و600 ألف مصاب، ناهيك عن عدد ضحايا المتواجدة في تلك الدول.

في حين أن رئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب، دعا الجمعية العامة لهيئة لأمم المتحدة، إلى ضرورة معاقبة الصين بسبب مسؤوليتها الكاملة عن انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد القاتل في أكثر من 215 دولة وإقليم، مشيراً إلى أن استهتار السلطات الصينية هي السبب الرئيس في تدمير الاقتصاد والصحة في العالم، حسب تعبيره.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *