Type to search

رئيسي شؤون أوروبية

ديرلاين: من المرجح فرض عقوبات ضد تركيا بسبب أزمة الشرق المتوسط

عبد المالك
Share
ديرلاين

مجدداً دعت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون ديرلاين ، السلطات التركية ترك ما وصفته محاولات ترهيب الدول المجاورة لها في منطقة شرق البحر المتوسط، “في إشارة إلى اليونان وقبرص”.

ودعت ديرلاين، خلال كلمة لها في خطاب حالة الاتحاد أمام البرلمان الأوروبي في العاصمة بروكسل– السلطات التركية إلى ضرورة خفض حدة التوتر والتصعيد العسكري وخفض مستوى المناورات الأمنية إلى حدٍ كبير، مطالبة إلى تجنب التصرفات الأحادية في عمليات التنقيب حول الموارد الطبيعية “الغاز الطبيعي”، من أجل عودة الامن والاستقرار للمنطقة.

وأكدت المسؤولة الأوروبية أن تركيا جار مهم وستظل كذلك رغم كل التصرفات أحادية الجانب، مشيرة إلى أنه رغم قرب المسافة فإن الفجوة تبدو واسعة، ويمكن لليونان وقبرص أن يعولا على تضامن المفوضية الأوروبية الكامل من أجل حماية حقوقهما السيادية الإقليمية في مياه البحر الأبيض المتوسط.

وقالت ديرلاين: إن “خفض حدة التصعيد في شرق المتوسط مصلحة متبادلة، والطريق الذي ينبغي سلوكه واحد ويقضي بالإحجام عن التصرف بطريقة أحادية ومعاودة المحادثات بنية حسنة، لأن هذه هي السبيل المؤدية إلى الاستقرار والحلول الدائمة”.

ويشار أن، أزمة الشرق المتوسط ستكون مدرجة على جدول أعمال القمة الأوروبية في 24 و25 سبتمر/أيلول الجاري في بروكسل، ومن المرجح أن يتخلل الاجتماع فرض عقوبات مالية ودولية على تركيا، وفق ما أدلت به ديرلاين.

وفي الجهة المقابلة، تداولت وسائل الإعلام التركية، أن القوات الخاصة التركية وبقرار من السلطات العليا أصدرت إخطاراً بحرياً شاملاً في منطقة شرقي البحر الأبيض المتوسط، وذلك لاستكمال إجراءات التدريب العسكري البحري، مشيرة إلى أن المناورات العسكرية البحرية ستكون بالذخيرة الحية وستستمر ليومين، بداية من اليوم السبت وحتى مساء غد الأحد.

وبدوره، أشار وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، إلى أن تصاعد حدة التوتر وزيادة الحشود العسكرية والمناورات الأمنية المختلفة التي شهدتها منطقة شرقي البحر الأبيض المتوسط خلال الشهر الماضي هي بمثابة تهديد واضح للسيادة التركية ولن نقبل في ذلك، كما دعا الوزير التركي السلطات اليونانية لضرورة تجنب الوقوع في فخ استغلال دول أخرى لم يذكر أسمها، كما قال “إنها تسعى لتحقيق مصالحها الأيديولوجية في المنطقة”.

 

.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *