Type to search

حمد بن جاسم يحذر من حرب اقتصادية وفرض واقع جديد على المنطقة

الخليج العربي رئيسي

حمد بن جاسم يحذر من حرب اقتصادية وفرض واقع جديد على المنطقة

alsharq
Share

حذر رئيس وزراء قطر الأسبق الشيخ حمد بن جاسم، الأحد، من تأثير الصراع الدائر و الحرب الاقتصادية بين الولايات المتحدة والصين، وفرض واقع جديد وتحديات صعبة على منطقة دول الخليج .

وقال حمد بن جاسم، في سلسلة تغريدات عبر حسابه على تويتر، إن “الإدارة الأمريكية الجديدة تركز جهودها لإبطاء نمو الاقتصاد والتكنولوجيا الصينية، فهي تدرك أن التنين الصيني سيتجاوز في سنوات لا تتعدى أصابع اليد الواحدة أمريكا، ليحتل الاقتصاد الصيني المرتبة الأولى في العالم”.

وأضاف: “نحن في منطقتنا الخليجية لا بد أن تطالنا بعض حرارة هذه الحرب الاقتصادية بين العملاقين لأن الولايات المتحدة ستضغط بكل الوسائل علينا كي لا نطور التعاون الاقتصادي والعسكري مع الصين”.

وحول الموقف من روسيا، قال حمد بن جاسم: “روسيا فهي بالنسبة لأمريكا مهمة من حيث كونها منافسا عسكريا لا يستهان به، وسوف تعمل واشنطن كذلك على منع أي نفوذ عسكري روسي في منطقتنا أو إبقائه في أضيق الحدود”.

وأضاف: “مع أنني أظن أن روسيا لا توازي في اعتبارات أمريكا أهمية الصين خصماً ومنافساً وخاصة من الناحية الاقتصادية وما يترتب عليها من تبعات”.

وتابع بالقول: “وعليه فإن من المهم أن يكون لدى دولنا وعي عميق ونظرة ثاقبة تدرك وتستوعب المشهد العالمي المقبل بكل تفاصيله وتعقيداته للاستفادة من هذا الوضع. فهذه المتغيرات قد تفرض واقعاً جديداً وتحديات صعبة على المنطقة فهل نحن مستعدون أو هل سنكون مستعدين؟”.

وخلال العقود الماضية أصبحت المنافسة بين أمريكا والصين هي العنوان الأبرز للقرن الحادي والعشرين والشاغل الأساسي لصانع القرار الأمريكي، وكيف ينظر المسؤولون الأمريكيون لشكل الصراع بين البلدين، وكيف ستنتهي هذه المنافسة؟

في السنوات القليلة الماضية أصبحت ثوابت السياسة والإعلام في واشنطن أن الوضع الراهن لسياسة الولايات المتحدة تجاه الصين لا يمكن أن يستمر، وأن صعود الصين قد وصل إلى نقطة تحول بحيث أصبح مزيج الاحتواء والتجارة الذي ميز السياسة الأمريكية لعقود من الزمان محكوماً عليه بالفشل.

 

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *