Type to search

الخليج العربي رئيسي شمال أفريقيا

حكومة الوفاق تعلن اعتقال مسؤول يمني مطلوب دولياً وموالي للنظام الإماراتي

عبد المالك
Share
ميلاد

أعلنت حكومة الوفاق الوطني المدعومة دوليا في ليبيا عن اعتقالها عبد الرحمن ميلاد وهو مسؤول سابق في خفر السواحل الليبي موالي لدولة الإمارات ومطلوب دوليا في قضايا الاتجار بالبشر وتهريب الوقود، وقالت حكومة الوفاق في بيان صحفي إنه “بناء على تحقيقات يجريها مكتب النائب العام وعلى أمر الضبط بحق عبدالرحمن سالم ميلاد، وبعد البحث والتحري، تمكنت مديرية أمن طرابلس من ضبط المعني لاتخاذ الإجراءات القانونية حياله”.

وأشارت وزارة الداخلية إلى أن ميلاد صدرت بحقه نشرة خاصة من الشرطة الدولية (الانتربول)، وبناء على طلب لجنة العقوبات بمجلس الأمن، لضلوعه مع آخرين في الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين وتهريب الوقود.

وقالت إن البحث ما زال جارياً لضبط وإحضار باقي المتهمين. فيما ذكرت محلية أن المطلوب دوليا اعتُقل غرب طرابلس بعدما جرى إيقافه في نقطة تفتيش أمنية.

ويعرف عبدالرحمن سالم ميلاد بصلات وثيقة بالنظام الحاكم في دولة الإمارات وكان يعمل لصالح أبو ظبي في تنظيم تجارة الاتجار بالشر التي تعد رائجة في ليبيا بفعل استغلال الانفلات الأمني فيها.

وأصدر مجلس الأمن الدولي في حزيران/يونيو 2018 عقوبات دولية تضمنت تجميد أرصدة وأصول ومنع من السفر ومذكرة جلب قضائية بحق عبد الرحمن ميلاد وثلاثة ليبيين اخرين، على خليفة ضلوعهم على نطاق واسع في أعمال الاتجار بالبشر وتهريب الوقود.

وكان ميلاد (30 عاما) الذي يحمل رتبة نقيب وشغل إمرة خفر السواحل بمدينة الزاوية غرب طرابلس التابعة للقوات البحرية الليبية، قد أوقف عن العمل وعُزل، عقب صدور عقوبات دولية بحقه.

وقبل عامين أدانت لجنة خبراء تابعين للأمم المتحدة انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان متورط في ارتكابها حليف الإمارات في ليبيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر بما في ذلك الاتجار بالبشر وتحقيق مكاسب مالية هائلة من وراء ذلك.

وقال التقرير الذي أعده خبراء لمجلس الأمن الدولي إن القوات التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر وهو الحليف الرئيسي للإمارات في ليبيا متورط بارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان منها الاعتقالات التعسفية والاختطافات وعمليات اغتيال.

وأثار تقرير الخبراء الانتباه إلى موضوع الاتجار بالبشر في ليبيا متحدثا عن تفاقم الظاهرة، إذ تحولت مناطق في غرب وجنوب البلاد إلى مراكز لتهريب البشر.

وقال التقرير إن مجموعات مسلحة ليبية وغير ليبية في إشارة إلى الأمارات تجني إيرادات مالية لا يستهان بها من نشاط الاتجار بالبشر من أفريقيا إلى أوروبا.

وأعرب الخبراء عن قلقهم من احتمال استخدام منشآت حكومية وأموال عامة من قبل مجموعات مسلحة ومهربين لإحكام سيطرتهم على طرق تهريب المهاجرين.

كما سبق أن كشف مسؤول رفيع المستوى بجهاز الهجرة غير الشرعية في ليبيا عن وجود دلائل تشير إلى تورط دولة الإمارات في دعم وتمويل تجارة البشر التي تشمل المهاجرين الأفارقة المارين في ليبيا.

المصدر: إمارات ليكس

 

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *