Type to search

الخليج العربي رئيسي

“انفتاح” بن سلمان.. بالصور: السعودية تعترف بمنظمة “مختلف” لدعم حقوق الشواذ

نزار البرديني
Share
السعودية

الرياض – الشرق الإخباري | أقرّت المملكة العربية السعودية بشكل رسمي في 28 نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم بشرعية منظمة “مختلف” التي تدعم حقوق الشواذ والأفراد مثليي ومثليات الجنس، وذلك ضمن أحدث الخطوات التي تنتهجها المملكة في ظل حكم ولي العهد محمد بن سلمان.

وكتبت المنظمة، في تغريدة عبر حسابها بموقع التواصل تويتر، قائلة “رسميًا: منظمة مختلف منظمة رسمية قانونية مسجلة”، موضحة أنّ “منظمة مختلف هي أول منظمة سعودية تمثل وتدعم حقوق الأفراد مثليين ومثليات الجنس والعابرين والعابرات جنسيا والكوير واللاجنسيين والبايسكشوال وجميع افراد مجتمع الميم”.

وذكرت في تغريدة أخرى أرقام تجسد تاريخ المنظمة حتى التسجيل القانوني “١٢/ ٤/ ٢٠١٩ التقاء أعضاء المنظمة، ١ / ٦/ ٢٠١٩ بدء الاجتماعات، ٢١ /٧/ ٢٠١٩ الاجتماع السنوي التأسيسي، ٢٠١٩/١١/٢٢ اعتماد المنظمة قانونيًا وحصولها على رقم تسجيل”.

وتساءل الحساب إذا ما كان يجب أنّ يتمّ اتخاذ يوم تسجيل منظمة “مختلف” في المملكة السعودية بشكل رسمي يومًا للاحتفال السنوي “بإنجازاتها”.

يشار إلى أنّ منظمة “مختلف” تضع تصميمًا على رأس صفحتها بموقع “تويتر” يتضمّن كلامًا مقتبسًا من خطاب لولي العهد السعودي محمد بن سلمان قال فيه “لن نسمح أن تضيع 30 سنة مقبلة من حياة شعبنا بسبب الأفكار المتطرّفة، وسنقضي على ما تبقّى من الفكر الإرهابي”.

ولوّنت منظمة “مختلف” الداعمة للشواذ والمثليين في بلاد الحرمين الشريفين كلام بن سلمان بألوان قوس قزح، التي ترمز إلى علم “الشواذ” حول العالم.

يشار إلى أنّ المملكة شهدت الشهر الماضي وصلة رقص أدّتها فتاة منتقبة ترتدي الزي السعودي التقليدي جدلًا واسعًا عبر منصات التواصل الاجتماعي في المملكة السعودية بعد أن وثّق مصور في مقطع فيديو قيامها بالرقص بين جمع من الفتيات والشبان خلال إحدى فعاليات موسم الرياض الترفيهي الذي تشهده عاصمة المملكة.

ويظهر مقطع الفيديو الشابة التي لم تعرف هويتها بعد وهي تتراقص بحماس وسرعة ودقة على أنغام الموسيقى الصاخبة التي تعلو في المكان، في الوقت الذي يتجمّع حولها عدد كبير من الشبان والفتيات؛ بغرض مشاهدة أدائها.

وكان النظام السعودي اعتقل الأستاذ في كلية الشريعة في جامعة القصيم الشيخ عمر المقبل على خليفة انتشار مقطع فيديو له يعبّر عن رأيه خلال خطبة الجمعة بنشاطات هيئة الترفيه.

وقال الشيخ مقبل خلال الخطبة “إننا لسنا ضد الترفيه، بل معه إذا كان ضمن الضوابط الشرعية قولًا وفعلًا، وليس مجرد جملة تنطق ولا تكتب لتمرر تحتها أمور يدرك العاميُّ الغيور أنّها لا توافق الشرع”.

وأَضاف “لسنا ضد الترفيه ولكننا ضد سلخ المجتمع من هويته باسم الترفيه، وضد ذبح الحياء، واغتيال المروءة، وجلب شذّاذ الآفاق وفسّاقهم باسم الترفيه؛ لتتفح أجيالنا الناشئة على تلك النماذج الساقطة التي لا يشرّف كل مواطن أن تطأ أقدامهم بلاد الحرمين الشريفين”.

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *