Type to search

الخليج العربي رئيسي

تفاصيل مخطط قطر لتوسعة مطار حمد الدولي

نزار البرديني
Share
مطار حمد

الدوحة – الشرق الإخباري | تواصل دولة قطر استعداداتها لتجهيز البلاد لاستضافة فعاليات نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2022 التي تقام لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث كشف مطار حمد الدولي عن خطته التوسعية الجديدة.

وأعلن مطار حمد الدولي، اليوم الثلاثاء، أنّه سيبدأ العمل على إحداث توسعة فيه من أجل استيعاب أكثر من 60 مليون مسافر بشكل سنوي بعد عام 2022.

وبحسب ما ذكرت وكالة “رويترز” فإن مطار حمد، الذي يعتبر المطار التجاري الرئيسي في دولة قطر، والذي تستخدمه الناقلة الوطنية الخطوط الجوية القطرية، قد استقبل 34.5 مليون راكب في عام 2018.

ووفق بيان إدارة المطار فإنّه من المقرر بدء أعمال تشييد التوسعة المذكورة داخل المطار في أوائل عام 2020، وستبدأ المرحلة الثانية حتى يصبح مطار حمد الدولي قادرًا على استيعاب أكثر من 60 مليون مسافر في وقت ما بعد عام 2022.

وكانت إدارة مطار حمد الدولي أعلنت في وقت سابق أنّها ستزيد من الطاقة الاستيعابية للمطار ليصبح يستوعب أكثر من 53 مليون مسافر بشكل سنوي بحلول عام 2022، في الفترة التي تستضيف فيها دولة قطر فعاليات بطولة كأس العالم لكرة القدم.

وتخطط إدارة المطار لإجراء المرحلة الثانية من التوسعة لتشمل 11 ألفًا و720 مترًا مربعًا من المساحة المخصصة لمتاجر التجزئة والمطاعم، وحديقة داخلية على مساحة عشرة آلاف متر مربع تضم نباتات استوائية ومسطحا مائيا على مساحة 268 مترا مربعا، بحسب ما ذكرت “رويترز”.

كما أنّه من المقرر أن يتمّ بناء محطة جديدة للشحن؛ وذلك بغرض زيادة الطاقة الاستيعابية بالمطار إلى حوالي 3.2 مليون طن سنويا بحلول 2023.

يشار إلى أنّ دولة قطر افتتحت مطار حمد الدولي في عام 2014، وكان يعمل بطاقة استيعابية لحوالي 30 مليون مسافر بشكل سنوي، وقد حلّ محل مطار الدوحة الدولي.

وقد توقع المدرب الفرنسي أرسين فينغر أن تقدّم قطر تجربة استثنائية خلال استضافتها فعاليات كأس العالم 2022، مشيدًا باستعدادات الدولة لتجهيز البطولة العالمية المثيرة.

وأبدى المدرب فينغر إعجابه الكبير بمشاريع البنية التحتية التي تشهدها المدن القطرية التي ستستضيف مباريات كأس العالم 2022.

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في ديسمبر 2012 فوز دولة قطر بشرف تنظيم نهائيات كأس العالم 2022.

وذكر فينغر أنّه حضر خلال مسيرته الكروية العديد من بطولات كأس العالم، وكان أكثر ما يشغله هو خطط الطيران للانتقال ما بين مدينة وأخرى لحضور المباريات.

واستدرك “لكن في قطر 2022 سيحصل الجميع على فرصة خوض تجربة استثنائية، حيث لن تضطر الفرق ولا الجماهير للسفر لمسافات طويلة؛ ما سيمنحهم أوقاتًا إضافية للتدريب أو للراحة”.

وقال المدرب الفرنسي خلال زيارته لمقر اللجنة العليا للمشاريع والإرث القطرية إنّه: “من الرائع أن أرى قطر تضع خططًا لما بعد انتهاء بطولة 2022”.

وتخطط قطر للاستفادة من بعض الاستادات وتحوّلها إلى مرافق رياضية مبهرة وحيوية ومراكز مجتمعية بعد انتهاء المنافسات الرياضية.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *