Type to search

تكنولوجيا رئيسي

تعرّف على ميزة “الحذف التلقائي للرسائل” من واتساب

نزار البرديني
Share
واتساب

كاليفورنيا – الشرق الإخباري | يواصل مطور تطبيق التراسل الفوري الأشهر حول العالم “واتساب” العمل على تقديم تحسينات وإضافات جديدة للتطبيق تحقق رغبات المستخدمين الذين تجاوز عددهم 2 مليار شخص حول العالم، وذلك بعدما وفّروا ميزة الحذف التلقائي للرسائل.

وقد رصد المطوّرون إضافة ميزة جديدة على تطبيق “واتساب”، المملوك لعملاق التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وهي ميزة تتيح للمستخدمين خاصية الحذف التلقائي لرسائلهم.

وتمّ رصد ميزة الحذف التلقائي للرسائل في الإصدار التجريبي 2.20.83 و 2.20.84 من تطبيق “واتساب”، حيث تشير التسريبات إلى أن القائمين على تطبيق التراسل الفوري الأشهر عالميًا يخططون لدعم المستخدمين بهذه الميزة قريبًا، بحسب ما ذكر موقع “التقنية بلا حدود”.

وأشار الموقع التقني المتخصص إلى أنّ التسريبات السابقة كانت قد كشفت عن ميزة الحذف التلقائي للرسائل في مجموعات الرسائل في تطبيق “واتساب”، مشيرًا إلى أنّه تمّ رصد الميزة في الإصدار التجريبي الأخير متاحة لكافة المحادثات.

وذكر أنّ الصور المسربة للإصدار التجريبي من تطبيق “واتساب” تكشف عن قائمة تتيح للمستخدم تحديد وقتًا لحذف الرسائل، والذي يبدأ من ساعة وحتى عام، كما يتوفر خيار إلغاء هذه الميزة في القائمة.

ونوّه إلى أنّه من المقرر أن يظهر رمز للساعة بعد تحديد وقت لحذف الرسائل إلى جانب وقت الإرسال، على أن يتم حذف الرسائل بعد انتهاء الوقت المحدد.

ولفت التقرير إلى أنّ تطبيق “واتساب” لم يحدد وقتًا لبدء دفع هذه الميزة للمستخدمين في الوقت الحالي، إلا أن التوقعات تشير إلى إمكانية إضافة الميزة للتطبيق الثابت خلال الفترة القادمة.

يشار إلى أنّ ميزة الحذف التلقائي للرسائل جاءت بعدما وفّر تطبيق “واتساب”، أخيرًا، ميزة “الخلفية المعتمة” المتوفّر في العديد من التطبيقات المنافسة، حيث بات بإمكان المستخدمين الآن تحويل الخلفية البيضاء للتطبيق إلى خلفية زرقاء أثناء الليل.

وكان مستخدمو التطبيق طالبوا مرارًا وتكرارًا بتوفير هذه “الخلفية المعتمة”، خاصة وأنّ خدمة الدردشة في تطبيق “واتساب” تشغل مساحة كبيرة من الشاشة وشديدة البياض في الأجواء المظلمة، رغم أنّ المستخدمين يلجؤون أحيانًا إلى تقليل وهج وإضاءة شاشة الهاتف الذكي إلى أقلّ المستويات.

وبحسب تقارير طبية، فإنّ خاصية بياض خلفية واتساب، وإضاءة الهاتف الذكي في الليل بشكل عام، مضرة بشكل خاص للعين، لذا لجأ العديد من مبرمجي التطبيق لتوفير “خلفية معتمة” في ساعات الليل تكون أكثر رفقًا بالعين البشرية.

وعلاوة على حماية العين والحفاظ عليها، تعمل الخلفية المعتمة على توفير استهلاك التطبيق من بطارية الهاتف الذكي؛ ما يطيل من عمر استخدامها.

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *