Type to search

الخليج العربي رئيسي

بيانات رسمية تكشف انكماش اقتصاد الإمارات بمعدل ضخم

عبد المالك
Share
دبي

أبو ظبي – الشرق الإخباري | أظهرت بيانات إماراتية رسمية نشرت يوم الاثنين أن اقتصاد الإمارات قد انكمش بشكل ضخم بلغ 2.17 بالمئة خلال شهر سبتمبر/أيلول 2019 الماضي.

وبحسب البيانات الرسمية فإنّ انكماش معدل تضخم أسعار المستهلك السنوي في الإمارات بلغ 2.17 بالمئة، وفقًا لإحصائية خاصة بشهر سبتمبر/أيلول 2019.

وقد سجّل التضخّم في اقتصاد الإمارات 108.53 نقاط في سبتمبر/أيلول الماضي، مقارنة بنحو 110.93 في الشهر المماثل من عام 2018، وفق ما أظهرت بيانات الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، وهي هيئة حكومية رسمية.

وأظهرت البيانات أن الانخفاض قد جاء مدفوعًا بتراجع نحو 7 مجموعات، من أبرزها النقل بنسبة 5.79 بالمئة، والملابس والأحذية بـ7.09 بالمئة، ومجموعة السكن والمياه والكهرباء والغاز (تشكل 34.1 بالمائة من إنفاق المستهلكين) بـ4.35 بالمئة.

كما تراجع التضخم في اقتصاد الإمارات على أساس شهري بنسبة 0.74 المئة، مقارنة مع 109.33 نقطة في أغسطس/آب الماضي من العام الجاري.

يشار إلى أنّ معدل التضخم (يقصد به الرقم الذي يقيس تكلفة الحصول على الخدمات والسلع الرئيسية للمستهلكين) يعكس تحركات الأسعار ويرصد معدلات الغلاء في الأسواق المختلفة.

وكانت دولة الإمارات بدأت في مطلع عام 2018 بتطبيق ضريبة القيمة المضافة؛ في محاولة منها لتنويع الإيرادات المالية غير النفطية وتعزيزها، في ظل توقعات بتراجع تأثير تطبيق الضريبة خلال 2019.

يشار إلى أنّ تقارير عديدة كشفت عن معاناة إمارة دبي من أزمة اقتصادية غير مسبوقة، الأمر الذي دفع حكومتها إلى البحث عن الاقتراض خشية من تفاقم أزمتها وصولًا إلى الانهيار الاقتصادي الشامل الذي بات وشيكًا.

ونقلت وكالة “رويترز” للأنباء عن رائد صفدي كبير المستشارين الاقتصاديين في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي قوله إنّ الإمارة جاهزة للحصول على قروض إذا ما اقتضت الحاجة، كاشفًا عن وصول الدين الحالي لدبي إلى 124 مليار دولار.

وبحسب الوكالة العالمية فإن حكومة دبي تتفاوض بشكل سري منذ بضعة أسابيع مع عدّة مصارف إماراتية وعالمية لترتيب الحصول على قرض جديد من خلال إصدار سندات دولارية؛ وذلك حتى يتسنّى لدبي تسديد أقساط الديون وعدم الوقوع في التأخّر عن السداد الذي يقود إلى الإفلاس.

وبيّنت أن ديون حكومة دبي المعلنة تفوق الناتج المحلي الإجمالي للإمارة والذي بلغ في عام 2018 أكثر من 108 مليارات دولار أمريكي، وهو رقم لا يبتعد كثيرًا عمّا كشفته وكالة “ستاندرد آند بورز غلوبال” الأميركية للتصنيف الائتماني، والتي قدّرت ديون حكومة دبي بحوالي 125 مليار دولار.

وتقول وكالة “فيش” الأمريكية إن 23 مليار دولار اقترضتها الشركات الحكومية بإمارة دبي من البنوك المحلّية يحلّ موعد سدادها بنهاية العام 2021، في وقت تعاني فيه المنطقة من تباطؤ اقتصادي؛ ما قد يضطّر الإمارة إلى جدولة هذه الديون؛ وبالتالي وضع المصارف في محنة.

اقرأ أيضًا |

عقارات دبي تباع بربع قيمتها واقتصاد الإمارات ينهار

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *