Type to search

رئيسي شؤون دولية

بومبيو يكشف تطوّرات المفاوضات مع طالبان

عبد المالك
Share
بومبيو

ميونيخ – الشرق الإخباري | كشف وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو يوم الخميس عن آخر تطورات المفاوضات التي تجريها الولايات المتحدة مع حركة “طالبان” الأفغانية؛ من أجل التوصّل إلى اتفاق سلام بين الطرفين في أفغانستان.

ونقلت وكالة “رويترز” عن بومبيو قوله لمجموعة من الصحفيين أنّ هناك “تقدمًا مهمًا” تمّ إحرازه خلال الأيام القليلة الماضية في المحادثات بين الإدارة الأمريكية وحركة طالبان.

وذكر وزير الخارجية أنّ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعطى تفويضًا بمواصلة المحادثات مع الحركة الأفغانية، مؤكّدًا سعي واشنطن إلى خفض ملموس في “العنف” قبل البدء في مزيد من المناقشات المتعمقة التي تشمل كل الأطراف في أفغانستان.

وكان ترامب أعلن بشكل مفاجئ في سبتمبر/أيلول الماضي من خلال تغريدة نشرها عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر” إلغاء المفاوضات مع حركة “طالبان”، في أعقاب هجوم شنّته الحركة الأفغانية أسفر عن مقتل جندي أمريكي.

واستبق هذا الإعلان المفاجئ اجتماعًا هامًا وحاسمًا كان مقررًا عقده في كامب ديفيد بداية شهر أكتوبر/تشرين الأول بين الإدارة الأمريكية وحركة طالبان، كان يؤمل عقده بعد جولات مفاوضات ماراثونية في قطر استمرت على مدار عام كامل بين وفد الولايات المتحدة والحركة الأفغانية، حيث كان يأمل كثيرون أن يمهد الاجتماع الطريق إلى لتوصل لاتفاق سلام أوسع نطاقًا مع الحكومة الأفغانية وإنهاء الحرب المستمرة في البلاد منذ 18 عامًا.

وعلى إثر ذلك التأجيل، عادت التفجيرات مجدّدًا إلى أفغانستان وأوقعت عشرات الضحايا ما بين قتيل وجريح في البلاد، لكنّ الحركة واصلت جهودها لإحياء المفاوضات مع الولايات المتحدة، من خلال زيارة الصين وباكستان، والتأكيد على استعدادها لاستئناف المفاوضات.

وفي شهر ديسمبر/كانون الأول شهدت العاصمة القطرية الدوحة استئناف مباحثات السلام بين أمريكا وطالبان بعد مرور ثلاثة أشهر على توقفها إثر قرار ترامب.

وأعلنت الخارجية الأمريكية في حينه أنّ مبعوث السلام الأمريكي الخاص زلمان خليل زاد وصل إلى كابول من أجل لقاء القيادة الأفغانية ومناقشتها في أفضل السبل لدعم جهود دفع المفاوضات بين جميع الأطراف بأفغانستان، كما سينضم في الدوحة إلى محادثات مع طالبان لمناقشة سبل الوصول إلى تسوية سلمية للحرب التي تشهدها البلاد منذ الغزو الأمريكي عام 2001.

كما أعلن المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة “طالبان” في قطر، سهيل شاهين، أنّ المفاوضات بين الحركة والإدارة الأمريكية سيتمّ استئنافها من حيث توقف في شهر سبتمبر/أيلول، وسيتمّ فيها التركيز على القضايا المتعلقة بتوقيع نص الاتفاق، وغيرها من القضايا المختلفة.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *