Type to search

أهم الأنباء تكنولوجيا رئيسي

بالفيديو: تعرّف على “السلاح السري” لهاتف جوجل بكسل 4 الجديد

عبد المالك
Share
تقنية سولي

واشنطن – الشرق الإخباري | قال موقع “9تو5جوجل” المتخصص بنقل الأخبار والشائعات المتعلقة بشركة جوجل إن الشركة الأميركية تعمل على تطوير رقاقة رادار خاصة بها لتبنيها في هاتفها الرائد بكسل 4 المقبل.

وذكرت التسريبات أن هذه الرقاة ستحمل الاسم “بروجيكت سولي”، وستمنح مستخدم الهاتف الجديد من جوجل القدرة على استخدامه بدون لمسه أو التحدّث إليه، من خلال استخدام حركات رشيقة لليد أو الأصابع للتحكم في أزرار افتراضية دون الحاجة إلى لمس الجهاز.

وحصلت هذه التقنية على تصريح خاص من لجنة الاتصالات الاتحادية (أف سي سي) لاختبارها؛ لأنها تتطلب بث إشارة كهرومغناطيسية أقوى مما هو مطلوب حاليا.

وكشفت جوجل عن هذه التقنية لأول مرة في مؤتمرها السنوي للمطورين في عام 2016، والتي يعمل عليها مؤسس المشروع  فان بوبيريف مع مجموعته التقنية منذ عام 2015.

وذكر بوبيريف أن هذه التقنية بإمكانها استشعار أصغر حركة والعمل في كل شيء على مقربة من الأجهزة الصغيرة مثل الساعات الذكية، أو من جميع أنحاء الغرفة في الأجهزة الكبيرة مثل مكبرات الصوت أو التلفزيونات.

وبحسب تسريبات موقع “9تو5جوجل” فإن الشركة الأمريكية ستطبّق هذه التقنية لأول مرة في هاتفيها جوجل بكسل 4 وبكسل 4 أكس أل المقبلين.

وأكّد هذه الشائعات موقع “أكس دي أي” الذي سبق وكشف وجود شفرة في نظام التشغيل “أندرويد كيو” تستغلّها الشركة الأمريكية لعمل إيماءات جديدة تتطلب مستشعر “إدراك”، مؤكّدًا إمكانية استخدام المستشعر لأول مرة في هاتف بكسل القادم.

ولم تتضح بعد القيمة العملية لهذه التقنية من جوجل؛ لكن التلويح بيديك وجعل الأشياء تحدث دون الاضطرار إلى لمس أي شيء هو أمر رائع من وجهة نظر عشاق الابتكارات المستقبلية.

وقد باءت بالفشل -حتى الآن- محاولات استخدام حركات اليد كواجهة استخدام في الهواتف الذكية، حيث جربتها شركة أل جي في هاتفها “جي8” وانتهى بها المطاف كميزة دخيلة، والشيء ذاته بالنسبة لشركة سامسونغ التي تبنت تقنية “الإيماءات الهوائية” قبل سنوات في هاتف غلاكسي أس4.

لكن ربما يكون تنفيذ جوجل لهذه التقنية “مصقولًا جدًا ومفيدًا” بحيث تكون جذابة للمستهلكين لما يتجاوز أول خمس دقائق من الإثارة الأولية التقليدية.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *