Type to search

بالفيديو: استشهاد فلسطيني بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في الأقصى

رئيسي شئون عربية

بالفيديو: استشهاد فلسطيني بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن في الأقصى

عبد المالك
Share
الأقصى

القدس المحتلّة – الشرق الإخباري | استشهد شاب فلسطيني وأصيب آخر بجروح بالغة الخطورة اليوم الخميس بعدما أطلق النار عليهما عناصر من شرطة الاحتلال الإسرائيلي بزعم محاولتهما تنفيذ عملية طعن في المسجد الأقصى المبارك، بمدينة القدس المحتلّة.

وزعمت شرطة الاحتلال الإسرائيلي أن أحد عناصرها أصيب بجراح متوسطة الخطورة بعدما تعرّض للطعن من قبل الشابين الفلسطينيين قرب باب السلسلة، أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك.

وأظهر مقطع فيديو متداول عناصر شرطة الاحتلال وهم يطلقون النار على شابين فلسينيين؛ ما تسبب بإصابتهما وسقوطهما على الأرض أمام أحد بوابات المسجد الأقصى.

https://www.facebook.com/QudsN/videos/504638566958117/

وعقب إعدام الشاب وإصابة الشاب الآخر برصاص شرطة الاحتلال، استنفرت قوات الاحتلال وشرطته في مدينة القدس المحتلة، وقامت باقتحام ساحات المسجد الأقصى المبارك وأغلقت جميع الأبواب المؤدية إليه ومنعت دخول المصلين إلى ساحاته.

اللحظات الأولية بعد عملية الطعن

اللحظات الأولية لما بعد تنفيذ عملية الطعن عند باب السلسلة بالقدس المحتلة عصر اليوم

Posted by ‎شبكة قدس الإخبارية‎ on Thursday, August 15, 2019

 

مشاهد من اقتحام قوات الاحتلال لباحات المسجد الأقصى قبل قليل

Posted by ‎شبكة قدس الإخبارية‎ on Thursday, August 15, 2019

ولاحقًا، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد مواطن فلسطيني وإصابة اثنين في القدس المحتلّة، أحدهما بجروح متوسطة في الفخذ، فيما أعلنت القناة 13 العبرية استشهاد الفلسطيني الثاني الذي أصيب بجروح حرجة.

وبحسب بيان مقتضب لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني فإن “طواقمها نقلت شابا (فلسطينيا) أصيب بالرصاص بالفخذ في الحادث الأمني بمنطقة باب السلسة، في البلدة القديمة بالقدس”.

وأضاف بيان الجمعية أن شرطة الاحتلال الإسرائيلي تمنع طواقمها من الوصول للشابين الآخرين المصابين؛ لنقلهما وتقديم الإسعافات اللازمة لهما.

وجاء تنفيذ عملية الطعن المزعومة من قبل شرطة الاحتلال الإسرائيلي في وقت تشهد فيه مدينة القدس المحتلّة، والمسجد الأقصى المبارك تحديدًا توترًا كبيرًا، في أعقاب التضييق المتعمّد من جنود الاحتلال على المصلين والسماح للمستوطنين بتنفيذ اقتحاماتهم الاستفزازية للحرم القدسي الشريف.

وقد اقتحم 96 مستوطنًا صباح اليوم الخميس، باحات المسجد الأقصى المبارك، وعلى رأسهم وزير الزراعة في حكومة الاحتلال أوري ارئيل، تحت حماية وحراسة قوات كبيرة من شرطة الاحتلال وعناصر مخابراته.

ويوم الأحد الماضي نقلت صحيفة معاريف العبرية عن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان قوله إن 1729 مستوطنًا اقتحموا باحات المسجد الأقصى في أول أيام عيد الأضحى المبارك، بحماية مشدّدة من شرطة الاحتلال ومخابراته.

وأضاف أردان “سأواصل العمل على تعزيز السيادة الإسرائيلية على الأقصى، حيث كنت أعمل على مدار السنوات الأربع الماضية، والتي زاد خلالها عدد المقتحمين اليهود للأقصى 3.5 مرة”.

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *