Type to search

رئيسي شئون عربية

بالفيديو: إصابة العشرات عقب تجدد التظاهرات في بغداد

عبد المالك
Share
العراق

بغداد – الشرق الإخباري | أصيب عشرات المحتجين العراقيين يوم الاثنين بعد تجدد التظاهرات في العاصمة العراقية بغداد ومدنٍ أخرى، وذلك بعد قيام قوات الأمن بمحاولة فتح الطرق بعد تجدّد المظاهرات المناوئة للحكومة.

ونقلت وكالة “رويترز” عن شهود قولهم إنّ محتجين قاموا بإلقاء قنابل حارقة وحجارة على الشرطة، التي ردّت بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت في ساحة الطيران ببغداد أثناء ساعات الليل.

وذكرت أنّ مئات المحتجين في مناطق أخرى جنوب العراق قاموا بإشعال النار في إطارات السيارات، وأغلقوا عدّة طرق رئيسية في مدن مختلفة من بينها كربلاء، والناصرية، والعمارة.

وجاء استئناف التظاهرات في بغداد بعد توقّف دام عدّة أسابيع؛ كان يهدف لإعطاء الحكومة العراقية التي يتولّى رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي تسيير أمورها مهلة لتنفيذ عدّة تعهّدات، منها تشكيل حكومة جديدة يقبلها العراقيون.

وقام المتظاهرون بإغلاق الطريق الدولي السريع الرابط بين العاصمة بغداد ومحافظات الجنوب، كجزء اما أطلق عليه المتظاهرون “خطة التصعيد”، فيما نقلت وكالة أنباء “الأناضول” عن مصدر أمني أن قوات الأمن فضّت اعتصامًا بالقوة واستعادت السيطرة على طريق محمد القاسم السريع، وسط العاصمة بغداد.

في السياق، حثّت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس بلاسخارت، الحكومة في بغداد على حشد الجهود مجددا لأجل الإصلاح، مؤكّدة أنّ الوقت قد حان لتنفيذ الإصلاحات التي أقرت جميع الجهات الفاعلة في العراق بالحاجة إليها.

يشار إلى أنّ الاحتجاجات الحاشدة في العراق قد بدأت في الأول من شهر أكتوبر/تشرين الأول، حيث يطالب المحتجون بإصلاح النظام السياسي، والقضاء على الفساد في البلاد، ومحاسبة ومحاكمة المسؤولين.

وأدّى اعتداء مسلّحين ملثّمين على التظاهرات الشعبية السلمية في محافظات العراق المختلفة إلى مقتل أكثر من 450 متظاهرًا، وإصابة آلاف خرين بجراح متفاوتة الخطورة.

وخفتت حدّة التظاهرات في أعقاب تصاعد التوتر في المنطقة الذي اندلع بعد قيام الولايات المتحدة باغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني في ضربة جوية فور وصوله إلى مطار بغداد الدولي.

وإثر اغتيال الجنرال سليماني، ردّ الحرس الثوري الإيراني بقصف قاعدتين عسكريتين أمريكيتين في العراق بعدد من الصواريخ الباليستية.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *