Type to search

الخليج العربي رئيسي

النظام السعودي يوقف العمرة للمواطنين والمقيمين

عبد المالك
Share
العمرة

الرياض – الشرق الإخباري | أعلن النظام السعودي يوم الأربعاء وقف العمرة في وجه المواطنين والمقيمين على الأراضي السعودية، وذلك بعد نحو أسبوع من قرار مماثل استهدف المعتمرين من الدول العربية والإسلامية.

وبحسب ما أعلن مسؤول في وزارة الداخلية في المملكة السعودية فإنّ قرار وقف العمرة للمواطنين والمقيمين بالأراضي السعودية قد جاء كإجراء وقائي، ويأتي ضمن التدابير الاحترازية للحد من انتشار وباء فيروس كورونا (كوفيد – 19) ومنع وصوله إلى الحرمين الشريفين.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية “واس” عن المسؤول قوله إنّ قرار المنع سيتمّ مراجعته بشكل مستمر، مبيّنًا أنّ إيقاف العمل به سيتمّ متى ما انتفت الأسباب التي دعت إليه، في إشارة إلى انتهاء خطر تفشّي فيروس كورونا بالمملكة.

وكان النظام السعودي قرّر مساء الأربعاء الماضي إغلاق الحرمين الشريفين في وجه المعتمرين بشكل مؤقّت، زاعمًا أن القرار هو “إجراء وقائي”، دون تحديد الدول التي سيتأثّر مواطنوها بهذا القرار.

وأعلنت وزارة خارجية المملكة في بيان صحفي نشرته وكالة الأنباء السعودية “واس” اتّخاذ عدّة إجراءات؛ تحسّبًا لتفشي فيروس كورونا الوبائي بين المعتمرين والزائرين.

ووفق بيان الخارجية السعودية فإنّه تقرّر تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتًا، وكذلك تعليق الدخول إلى المملكة بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار فيروس كورونا الجديد منها خطرًا، إضافة إلى تعليق استخدام المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بطاقة الهوية الوطنية للتنقل من وإلى المملكة.

وزعمت أنّ هذه القرارات الثلاثة جاءت “استكمالًا للجهود التي تم اتخاذها والرامية إلى توفير أقصى درجات الحماية لسلامة المواطنين والمقيمين وكل من ينوي أن يفد إلى أراضي المملكة لأداء مناسك العمرة أو زيارة المسجد النبوي أو لغرض السياحة، وبناءً على توصيات الجهات الصحية المختصة بتطبيق أعلى المعايير الاحترازية، واتخاذ إجراءات وقائية استباقية لمنع وصول فيروس كورونا الجديد (19-COVID) إلى المملكة وانتشاره”.

ولم تحدد خارجية النظام السعودي الدول التي سيتأثر مواطنوها بقرارات منع المعتمرين من زيارة الحرمين الشريفين لكنها قالت إن ذلك سيتم “وفق المعايير التي تحددها الجهات الصحية المختصة بالمملكة”.

ويأتي قرار النظام السعودي بإغلاق الحرمين الشريفين في وجه المعتمرين قبل أقل من شهرين على دخول شهر رمضان المبارك والمتوقع بدؤه في 24 أبريل/نيسان المقبل، والذي يشهد قدوم وفود كبيرة من المعتمرين، وخاصة في الأيام العشر الأخيرة من الشهر الفضيل.

وفشل النظام السعودي الذي يستأثر بخدمة حجاج ومعتمري بيت الله الحرام في إدارة شؤون الحرمين الشريفين، وتوفير كل سبل الراحة والأمان والتنظيم للحجاج والمعتمرين، إذ يشهد الحج كل عام وقوع حوادث في صفوف الحجاج قد تؤدّي إلى وقوع ضحايا بالعشرات؛ نتيجة فشل تنظيم الحركة المرورية للحجيج، وكذلك عدم وجود شبكة نقل سريعة وآمنة.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *