Type to search

الخليج العربي رئيسي

النظام السعودي يغلق الحرمين الشريفين في وجه المعتمرين

نزار البرديني
Share
السعودية

الرياض – الشرق الإخباري | قرر النظام السعودي في وقت متأخّر من مساء الأربعاء إغلاق الحرمين الشريفين في وجه المعتمرين بشكل مؤقّت، زاعمًا أن القرار هو “إجراء وقائي”، دون تحديد الدول التي سيتأثّر مواطنوها بهذا القرار.

وأعلنت وزارة خارجية المملكة في بيان صحفي نشرته وكالة الأنباء السعودية “واس” اتّخاذ عدّة إجراءات؛ تحسّبًا لتفشي فيروس كورونا الوبائي بين المعتمرين والزائرين.

ووفق بيان الخارجية السعودية فإنّه تقرّر تعليق الدخول إلى المملكة لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي الشريف مؤقتًا، وكذلك تعليق الدخول إلى المملكة بالتأشيرات السياحية للقادمين من الدول التي يشكل انتشار فيروس كورونا الجديد منها خطرًا وفق المعايير التي تحددها الجهات الصحية المختصة بالمملكة، إضافة إلى تعليق استخدام المواطنين السعوديين ومواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بطاقة الهوية الوطنية للتنقل من وإلى المملكة.

وزعمت أنّ هذه القرارات الثلاثة جاءت “استكمالًا للجهود التي تم اتخاذها والرامية إلى توفير أقصى درجات الحماية لسلامة المواطنين والمقيمين وكل من ينوي أن يفد إلى أراضي المملكة لأداء مناسك العمرة أو زيارة المسجد النبوي أو لغرض السياحة، وبناءً على توصيات الجهات الصحية المختصة بتطبيق أعلى المعايير الاحترازية، واتخاذ إجراءات وقائية استباقية لمنع وصول فيروس كورونا الجديد (19-COVID) إلى المملكة وانتشاره”.

ولم تحدد خارجية النظام السعودي الدول التي سيتأثر مواطنوها بقرارات منع المعتمرين من زيارة الحرمين الشريفين لكنها قالت إن ذلك سيتم “وفق المعايير التي تحددها الجهات الصحية المختصة بالمملكة”.

وأهابت المملكة السعودية بمواطنيها عدم السفر إلى الدول التي تشهد تفشيا لفيروس كورونا في الوقت الحالي، مجدّدة القول إنّ هذه الإجراءات مؤقتة، وتخضع للتقييم المستمر من قبل الجهات المختصة.

ويأتي قرار النظام السعودي بإغلاق الحرمين الشريفين في وجه المعتمرين قبل أقل من شهرين على دخول شهر رمضان المبارك والمتوقع بدؤه في 24 أبريل/نيسان المقبل، والذي يشهد قدوم وفود كبيرة من المعتمرين، وخاصة في الأيام العشر الأخيرة من الشهر الفضيل.

وفشل النظام السعودي الذي يستأثر بخدمة حجاج ومعتمري بيت الله الحرام في إدارة شؤون الحرمين الشريفين، وتوفير كل سبل الراحة والأمان والتنظيم للحجاج والمعتمرين، إذ يشهد الحج كل عام وقوع حوادث في صفوف الحجاج قد تؤدّي إلى وقوع ضحايا بالعشرات؛ نتيجة فشل تنظيم الحركة المرورية للحجيج، وكذلك عدم وجود شبكة نقل سريعة وآمنة.

اقرأ أيضًا |

فقدان معتمر تونسي.. السعودية تواصل فشلها في إدارة موسم العمرة

تدنيس أرض الحرمين يتواصل.. بالفيديو: افتتاح أول ملهى ليلي “حلال” قرب مكة المكرمة

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *