وقال الموقع، نقلا عن المسرب المعروف في عالم التكنولوجيا “iHacktu”، أن “أبل” ستقوم بالإعلان عن “آيفون 12” في 8 سبتمبر القادم كما هو معتاد، إلا أن الشركة لن تطلق مجموعة الأجهزة الأخرى في الموعد ذاته .

وتحدث “iHacktu” بأن “أبل” ستعمل على عقد حدثا ثانويا خلال 27 أكتوبر القادم بهدف إطلاق أجهزة “آيباد” جديدة للمبتدئين، وأول جهاز “ماك” من السيليكون، بالإضافة للجيل السادس من ساعات “أبل”.

يشار أنه من المحدد أن تطلق الشركة الأميركية خلال هذا العام جهاز الشحن اللاسلكي AirPower الذي طال انتظاره.

وسيتم عقد مؤتمر أبل للإعلان عن الهاتف الذكي “آيفون 12” عبر الإنترنت، وذلك بسبب أزمة جائحة كورونا.

ويطرح كثيرون عدة تساؤلات عنن كيف تمكنت “أبل” من تجنب التأخير في الإعلان عن إصداراتها الجديدة هذا العام بالرغم تفشي الفيروس العالمي، الذي تسبب بتعطيل الإنتاج في كثير من الصناعات، في ظل ترقب لما إذا كانت الشركة ستقدر على تزويد المستخدمين بالأجهزة الجديدة التي وعدت بها في الأسابيع القليلة التالية للإعلان عنها، وسط حالة الإغلاق التي تشهدها عدة دول.

وتناولت التسريبات الحديث بأن جهاز “آيفون 12” سيأتي بأربعة أحجام للشاشة: الأول بحجم 4.5 بوصات وهو يعتبر الأقل سعرا، والثاني والثالث بحجم 6.1 بوصات، كما ويأتي الرابع بحجم 6.8 بوصات.

إقرأ المزيد: شركة جوجل تنوي استخدام الشعارات الموثوقة في سبيل سعيها للحد من الاحتيال في جيميل