Type to search

الخليج العربي رئيسي

المدير السابق لـ”CIA” يكشف السبب الحقيقي راء اكتتاب أرامكو

نزار البرديني
Share
أرامكو

واشنطن – الشرق الإخباري | كشف مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية السابق، ديفيد بترايوس، عن السبب الحقيقي الذي دفع المملكة السعودية إلى طرح جزء من شركتها النفطية العملاقة أرامكو إلى الاكتتاب العام في سوق الأسهم.

وقال بترايوس، في حوار مع شبكة “سي إن بي سي، إن مساعي الرياض لتعويض “المال المفقود” ووقف اتجاه المملكة نحو “الإفلاس” هو ما دفع النظام السعودي إلى طرح شركة أرامكو إلى الاكتتاب؛ فهدف جذب استثمارات خارجية للمملكة.

وقال مدير المخابرات الأمريكية السابق إنّ “المملكة العربية السعودية تتجه بشكل تدريجي نحو الإفلاس، وستكون أول من يعترف بأن صندوق الثروة السيادية قد تم تخفيضه، وهو أقل من 500 مليار دولار في الوقت الحالي”.

وبيّن أن العجز في ميزانية المملكة كل عام يتراوح بين 40 و60 مليار دولار، وذلك بحسب بعض أنشطة الرياض في دول المنطقة، وبحسب سعر النفط من نوع خام برنت.

وتابع “إنّهم يحتاجون إلى المال، ويحتاجون إلى ذلك الاستثمار الخارجي الذي يعدّ ضروريًا لتحقيق (رؤية 2030) التي لا يمكن تحقيقها دون الاستثمار الخارجي، وهذا (اكتتاب أرامكو ) مجرد عنصر واحد في عدد من المبادرات المختلفة التي يحاولون من خلالها جذب هذا الاستثمار الخارجي”.

ولفت بترايوس إلى وجود عدد من العناصر المختلفة التي ستعمل على تحديد نجاح رؤية ولي العهد محمد بن سلمان المعروفة بـ”رؤية 2030″، معتبرًا أنّه سيكون من “مصلحة الجميع” أن تنجح المملكة وتنفّذ الإصلاحات المرجوّة.

وأشار المسؤول الاستخباراتي الأمريكي السابق إلى أنّ جريمة “القتل المروّع” التي نفّذها النظام السعودي ضد الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية المملكة بمدينة اسطنبول التركية يعتبر “تعثّرًا حزينًا حقًا” لرؤية المملكة وإصلاحاتها.

وكانت شركة أرامكو أعلنت الأسبوع الماضي أنّها ستقوم ببيع 0.5 بالمئة من أسهمها إلى المستثمرين الأفراد، موضحة أنّ الحكومة ستخضع لفترة حظر على بيع مزيد من الأسهم لا تقل عن ستة أشهر بعد الطرح العام الأولي، دون ان تسرد أي تفاصيل عن حجم ما ستدرجه “أرامكو” أو أي التزامات من مستثمرين رئيسيين.

ويعد طرح أسهم “أرامكو” للبيع حجر الزاوية في “رؤية 2030” التي أطلقها ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في 2016، بهدف تخفيف اعتماد اقتصاد المملكة على النفط، حيث يسعى بن سلمان إلى جمع مليارات الدولار عن طريق الاستثمار في قطاعات أخرى بخلاف الطاقة.

 

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *