Type to search

رئيسي شئون عربية شمال أفريقيا

العربية: حفتر يلتقي وزير الدفاع المصري في القاهرة لبحث أخر المستجدات الأمنية

عبد المالك
Share

أفادت قناة العربية السعودية، أن قائد الميلشيات غير القانونية والمدعومة إماراتياً الجنرال المتقاعد خليفة حفتر وصل مساء أمس الأربعاء إلى العاصمة المصرية القاهرة لإجراء محادثات مع وزير الدفاع المصري فريق أول محمد أحمد زكي ، بهدف وضع خطة عسكرية لإنقاذ ما يمكن إنقاذه بعد سلسلة الانتصارات التي حققتها قوات حكومة الوفاق الوطني الليبي المعترف بها دولياً ونجاحها غير المسبوق في دحر ميلشيات حفتر في عدد كبير من المراكز والمواقع العسكرية التي كانت تسيطر عليها جنوب وشرق البلاد.

وكشف مصدر أمني مصري مطلع، رفض الإفصاح عن هويته لأسباب أمنية، أن الفريق أول محمد زكي أكد بأن السلطات المصرية والجيش المصري بقيادة القائد العام الرئيس عبد الفتاح السيسي ستدعم ميلشيات حفتر لتتمكن من استعادة مراكزها العسكرية بعد الهزائم التي تلقتها في محاور متعددة في ليبيا.

وأكد المصدر ذاته، بأن الفريق أول محمد زكي والجنرال خليفة حفتر اجتمعوا فجرا اليوم الخميس لبحث كيفية وقف زحف قوات حكومة الوفاق والجيش التركي، دون الإفصاح الرسمي عن الآليات التي سيتبعها النظام السياسي المصري إبان دعمه غير المبرر للميلشيات غير القانونية.

لا زالت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبي المعترف بها دولياً وبمساعدة قوات الجيش التركي تحرز تقدماً ملحوظاً في ملف الشأن الليبي العسكري وخاصة بعد دحر ميلشيات مجرم الحرب اللواء المتقاعد خليفة حفتر المدعومة إماراتياً، وعلى غرار تلك الأحداث تسعى الإمارات ومصر وروسيا لإيجاد حل ينقذ ميلشيات حفتر من سلسلة الهزائم المتتالية التي ألحقت بها القوات الحكومية الشرعية.

وكشف مصدر أمني مطلع في الملف الليبي، بأن طحنون بن زايد وبتعليمات مباشرة من ولي إمارة أبو ظبي والحاكم الفعلي لدولة الإمارات محمد بن زايد يسعى لإتمام صفقة مع الحكومة السودانية والصومالية لإرسال مرتزقة لمساندة ميلشيات مجرم الحرب اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

وجاء ذلك بعدما تمكنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبي صباح أمس الاثنين من دحر ميلشيات مجرم الحرب اللواء المتقاعد خليفة حفتر والمدعومة بشكلٍ مباشر من ولي إمارة أبو ظبي والحاكم الفعلي لدولة الإمارات الأمير محمد بن زايد، وعلى غرار ذلك، أكد رئيس المجلس الرئاسي التابع لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دولياً والقائد الأعلى لقوات الجيش الليبي فائز السراج، أن القوات الحكومية تمكنت من السيطرة الكاملة على قاعدة الوطية الاستراتيجية غرب البلاد صباح اليوم، وقال: “يقربنا أكثر من يوم النصر الكبير”، وفي الجهة المقابلة أكدت القيادة العسكرية في الجيش الليبي إلى أن هذه السيطرة ستساعد وبقوة في تحرير جنوب العاصمة طرابلس ومدينة ترهونة من أيدي ميلشيات مجرم الحرب حفتر.

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *