Type to search

“العدل” الليبية تعلن قرارها بشأن سيف الإسلام القذافي

رئيسي شئون عربية

“العدل” الليبية تعلن قرارها بشأن سيف الإسلام القذافي

Share
القذافي

طرابلس – الشرق الإخباري | أعلنت وزارة العدل في حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها أمميًا عن قرارها بشأن تسليم سيف الإسلام القذافي نجل الرئيس الليبي الراحل إلى المحكمة الجنائية الدولية تمهيدًا لمحاكمته خارج ليبيا.

وقررت “العدل” الليبية رفض تسليم سيف الإسلام القذافي إلى المحكمة الجنائية الدولية، مشدّدة على أنّ محاكمته هو أمر من اختصاص القضاء الليبي.

وشدّدت الوزارة، في بيان صحفي نشرته مساء السبت عبر صفحتها بموقع “فيسبوك”، على أنّ محاكمة نجل القذافي هو أمر ليبي خالص، مؤكّدة أنّها متمسّكة بـ”السيادة المطلقة للدولة الليبية وحقها الحصري في ملاحقة مواطنيها عما ينسب إليهم من تهم أمام قضاؤها الوطني”.

وبيّنت أنّها ترفض بشكل مطلق “التسليم باختصاص أي قضاء آخر بمحاكمة أي مواطن ليبي مهما كانت توجهاته السياسية”، موضحة أن “كل حضور للوزارة أمام محكمة الجنايات الدولية اضطرت له امتثالا لقرار مجلس الأمن رقم 1970”.

توضيح بشأن مداخلة وزير العدل أمام محكمة الجنايات الدولية في قضية سيف الإسلام القذافي.

Posted by ‎وزارة العدل – Ministry of Justice Libya‎ on Saturday, November 16, 2019

واعتبرت “العدل” الليبية في بيانها الرافض لتسليم سيف الإسلام القذافي إلى المحكمة الجنائية أن الوزارة “لم تخرج عن هذه المبادئ الأساسية”، مشيرة إلى أنها قامت في وقت سابق بمنازعة القضاء الدولي في قضية عبد الله السنوسي بناء على قرار مجلس الأمن أمام ذات المحكمة.

وذكرت أنّها نجحت في أن تخرج من النزاع بقضية السنوسي باعتراف من محكمة الجنايات الدولية “بقدرة القضاء الوطني (الليبي) على محاكمة السنوسي محاكمة عادلة وفقا للمعايير الدولية”.

وأشارت إلى أنّ حضورها الأخير أمام محكمة الجنائية الدولية يومي 11 و12 نوفمبر/ تشرين الثاني الحالي، بمدينة لاهاي لم يخرج عن هذه الثوابت في الحديث عن أزمة تسليم سيف الإسلام القذافي.

وأوضحت أنّ حضورها جاء تأكيدًا لها من خلال كلمة وزير العدل بحكومة الوفاق محمد عبد الواحد لملوم، التي أكّد فيها اختصاص القضاء الليبي بنظر الاتهامات المنسوبة إلى نجل الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي.

يشار إلى أنّ الليبيين يترقبون نتيجة الاستئناف الذي قدّمه سيف الإسلام القذافي في وقت سابق إلى المحكمة الجنائية الدولية، حيث أنّ المحكمة قد انتهت من الاستماع إلى محامي الدفاع عن نجل القذافي بعد ثلاث جلسات عقدت في مقر المحكمة بمدينة لاهاي.

اقرأ أيضًا |

تقرير للأمم المتحدة: الإمارات وفّرت أسلحة لحفتر وساندت ميلشياته بالطائرات

الأوسمة :

قد يعجبك أيضا

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *