Type to search

رئيسي شؤون أوروبية

الشرق المتوسط.. مطالب أوروبية بوقف عمليات التنقيب وتركيا ترد بمناورة عسكرية!

عبد المالك
Share
المناورات

في خضم زيادة حدة التوتر الإقليمي في الشرق المتوسط، طالب رئيس الجمهورية التركي رجب طيب أردوغان جميع مؤسسات المفوضية الأوروبية ودولها إلى ضرورة البقاء على مواقف الحياد في الأزمة الراهنة بين بلاده والسلطات اليونانية في شرقي البحر الأبيض المتوسط، بينما لا زالت أعمال التنقيب التركية في المنطقة مستمرة، وكذلك المناورات العسكرية التي تجريها القوات البحرية والجوية التركية مع قوات شمال قبرص التركية.

وكشف مصدر أمني يعمل في مكتب الرئاسة التركية، أن أردوغان أجرى اتصالاً هاتفياًن مساء أمس الأحد مع رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل لتباحث الأزمة الراهنة والتطورات الأمنية في شرقي المتوسط والعلاقات التركية الأوروبية من جهة والعلاقات التركية اليونانية من جهة أخرى.

وخلال كلمة للرئيس التركي في مؤتمر صٌحفي، قال: إن “التصريحات والخطوات التي وصفها بالتحريضية من قبل المسؤولين الأوروبيين فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية لا تساهم في الحل، وأنني أطالب المؤسسات والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إلى التحلي بالعدالة والحياد والموضوعية والتصرف بمسؤولية في القضايا الإقليمية، ولا سيما في شرق البحر المتوسط”.

وجاء ذلك، إبان بدء المناورات العسكرية التركية في شرقي البحر الأبيض المتوسط، والتي ستشارك فيها قوات شمال قبرص التركية، ووسط زيادة حدة وتصاعد التوتر والتصعيد العسكري في المنطقة، خرج حيال ذلك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ليؤكد أن بلاده حكومةً وشعباً قادرون على تمزيق ما أسمائها بالخرائط والوثائق المجحفة بحق الجمهورية التركية، وجاءت تصريحاته في ظل توتر متصاعد مع اليونان.

والجدير بذكره، أن أنقرة لا زالت ترفض مساعي الحكومة اليونانية والدول الغربية والمفوضية الأوروبية لفرض خرائط ووثاق محددة في شرقي البحر الأبيض المتوسط، مما سيؤثر سلباً على حقوق تركيا الاقتصادية والمائية، بحجة أن الجرف القاري لدولة اليونان يمتد حتى مسافة كيلو مترين قبالة السواحل التركية.

المصدر: مرآة العرب

عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *