Type to search

رئيسي رياضة

محكمة التحكيم الرياضي تستمع لمسؤولين بالكاف لحسم قرار ما يوصف بـ “فضيحة رادس”

نزار البرديني
Share
الرياضي

كشفت محكمة التحكيم الرياضي “كاس” عن استماعها إلى شهادات مختلفة لمسؤولين مهمين داخل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، قبل أن تصدر الحكم في قضية ما أصبحت تعرف بفضيحة نهائي “رادس”، الذي لم يكتمل بين فريقيالترجي الرياضي التونسي والوداد المغربي.

 

وتم  تتويج فريق الترجي التونسي والتي تطلق الجماهير عليه “غول أقريقيا “، بلقب دوري الأبطال الذي خلق الكثير من الجدل داخل القارة السمراء وخارجها.

ووفق إطلاع موقع روزانا فإن الملغاشي أحمد أحمد رئيس الكاف قد تحدث عبر تقنية الفيديو أمام أعضاء المحكمة، وكشف عن تلقيه لتهديدات من قبل مسؤولي الترجي وذلك بهدف حسم تتويج أصحاب الأرض، نتيجة انسحاب الفريق الأحمر وعدم رغبته في استكمال المباراة.

 كما وشدد المسؤول الأول في الاتحاد القاري على أنه وضع تحت ضغط شديد من قبل أصحاب القرار داخل الترجي من أجل إعطائهم اللقب الثاني توالياً.

يشار أنه تم الاستماع للكونغولي كونستان أماوري عضو المكتب التنفيذي داخل الكاف ، الذي كرر بدوره نفس الكلام الذي جاء على لسان أحمد أحمد،

أما بخصوص الموريتاني أحمد ولد يحيى الذي كان مندوب مباراة النهائي فقد أوضح من جهته أنه أعطى أوامره للحكم الغامبي باكاري غاساما لإعلان صافرة نهاية المباراة، وذلك بناء على التعليمات التي وصلت إليه من قبل  أحمد أحمد.

هذا ويستمر قضاة محكمة التحكيم الرياضي بدراسة ملف نهائي أمجد كؤوس أفريقيا، وسيكون ووفق مسؤولين من داخل مجلس إدارة الوداد صعباً أن تتخذ محكمة التحكيم الرياضي قراراً بمجرد استماعها لأبرز مسؤولي الاتحاد الأفريقي.
وبينما تستبشر بعص الأطراف الودادية بتصريحات أحمد أحمد، غير أن هناك  أطرافا أخرى من داخل اسوار  النادي ترى بأن الفريق الأحمر يبحث عن الفوز بالقضية من أجل المعنويات فقط مادام أن الترجي التونسي لعب نهائي  السوبر الأفريقي وكذلك خوض منافسات بطولة كأس العالم للأندية.

المصدر| موقع روزانا

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *