Type to search

الخليج العربي رئيسي

الخارجية القطرية: نرفض التطبيع مع إسرائيل ومستمرين في دعم القضية الفلسطينية

عبد المالك
Share
المبادرة العربية

نفت الحكومة القطرية، ما تتناوله بعض وسائل الإعلام العربية والإسرائيلية حول إمكانية تطبيع العلاقات الدبلوماسية مع إسرائيل، مؤكدة أن موقفها السياسي الوطني سيبقي ثابتاً تجاه القضية الفلسطينية، وأنها ملتزمة بمبادئ المبادرة العربية.

ونقل الديوان الأميري، عن مسؤول قطري قوله: إن الدوحة لا زالت متمسكة بالدور التاريخي في مساندة القضية الفلسطينية، وأن الحكومة ملتزمة بالمبادرة العربية التي نصت على: “إنهاء الاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية على حدود 1967، ضمن إطار الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، مع منح كافة اللاجئين الفلسطينيين حق العودة”.

وأضاف، أن رؤية قطر السياسية حول الصراع الإسرائيلي الفلسطيني الذي دام أكثر من 70 عاماً، ترفض التطبيع الدبلوماسي الرسمي مع إسرائيل، معتبراً أن الحل الجذري والمستدام لهذا الصراع هو إنصاف القضية الفلسطينية وعودة اللاجئين.

وبدورها، نشرت وزارة الخارجية القطرية بياناً رسمياً، مساء أمس الأحد، قائلة: إنه “لمن المؤسف أن نرى بعض الحملات الإعلامية المضللة التي تحاول خلط القضايا وتشويه صورة دولة قطر على حساب الشعب الفلسطيني الشقيق وحقوقه المشروعة في هذه اللحظة الفارقة من تاريخ الصراع”.

وأشار البيان إلى أن الحكومة القطرية لن تتأخر في تقديم ما تستطيع تقديمه من الدعم السياسي والاقتصادي للتخفيف من معاناة الأشقاء في فلسطين، حتى نيل الشعب الفلسطيني كافة حقوقه المشروعة والتي ضمنتها الشرعية الدولية، وأن الدوحة لن تنجر نحو تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

والجدير بذكره، أن دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تعتبر أول المطبعين مع إسرائيل، أطلقت حملة إلكترونية لنيل من سمعة دولة قطر، وذلك حول أن الحكومة القطرية تسعى لإعلان اتفاق سياسي دبلوماسي رسمي مع دولة الاحتلال الإسرائيلي، وهذا ما نفته الدوحة مراراً وتكراراً خلال البيان، وأكدت أنها ملتزمة بمبادئ المبادرة العربية

Tags:
عبد المالك
عبد المالك

كاتب عراقي مهتم بقضايا الشرق الاوسط و عمل في العديد من الصحف المحلية و العربية

  • 1

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *