وكان برشلونة قد أوضخ بأنه إستئنف تدريبات الفريق المعتادة بصورة كاملة يوم الاثنين الماضي وذلك للمرة الأولى منذ نحو ثلاثة أشهر استعدادا لعودة مباريات الدوري الإسباني في تاريخ 11 يونيو الحالي.

ومثل العديد من البطولات والأحداث، فقد توقفت مباريات الدوري الإسباني في شهر مارس الماضي في إعقاب انتشار العدوى بفيروس كوفيد-19 سريع الانتشار.

وسبق أن لعب ليونيل ميسي في أول تدريبين للفريق غير أنه غاب عن تدريب الأربعاء الماضي في حين أراح الفريق لاعبيه يوم الخميس.

وبين فريق برشلونة بأنه يتوقع عودة نجمه الأرجنتيني لخوض التدريبات في الأيام القليلة المقبلة، مما يعني أنه سيكون جاهزا للعب مع فريقه خارج أرضه ضد ريال مايوركا في 13 يونيو الجاري.

وعبر بيان له قال برشلونة “قائد برشلونة يعاني من التواء خفيف في عضلات الفخذ الأيمن”.

كما وجاء في البيان “يوم الجمعة  أدى بعض المهام المحددة بهدف تجنب أي مخاطر لأن أول مباراة لنا في الدوري الإسباني بعد ثمانية أيام. يتوقع أن يعود للعمل مع المجموعة خلال الأيام القليلة المقبلة.”

تجدر الإشارة أن برشلونة يسعى للفوز بلقب الدوري المحلي للموسم الثالث على التوالي وهو ينفرد بالصدارة متفوقا بفارق نقطتين على أقرب ملاحقيه ريال مدريد قبل أخر 11 جولة من الموسم.

كما ويتفوق ميسي بقائمة هدافي الدوري الإسباني هذا الموسم بإحرازه 19 هدفا.