Type to search

بعد مناشدة الملك .. الأردن الإفراج عن 16 متهما من بين 18 موقوفا في “قضية الفتنة”

رئيسي شئون عربية

بعد مناشدة الملك .. الأردن الإفراج عن 16 متهما من بين 18 موقوفا في “قضية الفتنة”

alsharq
Share

طالب ملك الأردن، عبدالله الثاني، الخميس، المسؤولين في المملكة لإنهاء الأزمة السياسية الأخيرة، من خلال “الآليات القانونية”  المناسبة ليكون “كل واحد من أهلنا اندفع وتم تضليله وأخطأ أو انجر وراء هذه الفتنة ” التي وئدت في بداياتها، بين أهلهم في أسرع وقت.

وقال الملك خلال اجتماع مع شخصيات من عدة محافظات، رداً على مناشدات تطالب الصفح عن أبنائهم الذين تورطوا في قضية الأمير حمزة والتي يطلق عليها اسم قضية “الفتنة”، بعد أن رفعوا عريضة له موقعة من شخصيات عشائرية، خلال لقاء عقد في قصر الحسينية، بحضور ولي العهد الحسين.

أعلن النائب العام لمحكمة أمن الدولة في الأردن،  حازم المجالي، الخميس، الإفراج عن عدد من الموقوفين في الأحداث الأخيرة، وفق ما أوردته وكالة “بترا” للأنباء .

وأوضح المجالي، أنه في ما يتعلق بالمتهمين باسم عوض الله والشريف عبد الرحمن حسن بن زيد، فلم يتم الإفراج عنهما بسبب أدوارهما في الأحداث والوقائع المنسوبة إليهما “ودرجة التحريض التي تختلف عن بقية المتهمين الذين تم الإفراج عنهم” وفق ما نقلت عنه الوكالة.

وقد رد الملك على المناشدات قائلا، “كأب وأخ لكل الأردنيين، وبهذا الشهر الفضيل، شهر التسامح والتراحم، الذي نريد فيه جميعا أن نكون محاطين بعائلاتنا، أطلب من الإخوان المعنيين النظر في الآلية المناسبة، ليكون كل واحد من أهلنا، اندفع وتم تضليله وأخطأ أو انجر وراء هذه الفتنة، عند أهله بأسرع وقت”.

وكانت السلطات الأردنية قد أشارت في الرابع من أبريل إلى ضلوع ولي العهد السابق الأمير حمزة (41 عاما) وآخرين في “مخططات آثمة” هدفها “زعزعة أمن الأردن واستقراره”.

أنهت النيابة العامة العسكرية بمحكمة أمن الدولة في الأردن تحقيقاتها مع 18 متهما في قضية “الفتنة” المتعلقة بالأحداث الأخيرة المتعلقة بـ”زعزعة استقرار المملكة”، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الأردنية “بترا” عن مصدر لم تذكر اسمه، الأربعاء.

واعتقلت السلطات نحو 20 شخصا بينهم رئيس الديوان الملكي الأسبق باسم عوض الله والشريف حسن بن زيد، بينما وُضع الأمير حمزة في الإقامة الجبرية كما قال. وقد تحدث الملك عبد الله الثاني في رسالة بثها التلفزيون الرسمي في 14 أبريل، عن “فتنة” مؤكدا أنها “وئدت”.

Tags:

You Might also Like

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *