Type to search

الخليج العربي رئيسي

أرقام رسمية تظهر حقائق مفزعة حول اقتصاد الإمارات

نزار البرديني
Share
اقتصاد دبي

أبو ظبي – الشرق الإخباري | أظهرت أرقام رسمية أصدرتها مؤسسات مالية إماراتية وجود انحسار شديد في نمو اقتصاد الإمارات بفعل انخفاض شديد في قطاع العقارات؛ ما يهدّد بانهيار واحد من أهمّ القطاعات الاقتصادية بالبلاد.

ووفق ما أعلن مصرف الإمارات المركزي فإنّ متوسط أسعار العقارات السكنية في إماراتي دبي وأبو ظبي قد واصل انخفاضه خلال الربع الأخير من عام 2019 المنصرم، حيث هوى إلى نسبة 5.7% في إمارة دبي، وإلى 7.5% في إمارة أبو ظبي على أساس سنوي.

كما ذكر أنّ أسعار العقارات في دبي شهدت انخفاضًا في الربع الأخير من 2019، بنسبة 5.7% على أساس سنوي، مقارنة بانخفاض بنسبة 8.2% في الربع السابق له، وعلى أساس ربع سنوي انخفضت أسعار المبيعات السكنية بنسبة 0.6% في الربع الرابع من 2019، مقارنة بانخفاض بنسبة 1% في الربع الثالث، مشيرًا إلى أنّ سوق دبي ما يزال يشهد انخفاضًا في الإيجارات لزيادة العرض في المقام الأوّل.

وبيّن التقرير الصادر عن المصري المركزي الإماراتي أنّ متوسط أسعار الإيجارات في إمارة دبي قد انخفض بمعدل سنوي قدره 7.6% في الربع الرابع من 2019، مقارنة بنسبة 7.1% في الربع السابق، وعلى أساس ربع سنوي انخفض متوسط قيمة الإيجارات كذلك، بنسبة 6.2% في الربع الرابع من 2019، مقارنة بزيادة قدرها 3.8% في الربع السابق، بحسب المصرف.

أمّا في إمارة أبو ظبي، فقد أوضح التقرير أنّ مؤشر أسعار ريدين قد شهد انخفاضًا مستمرًا في أسعار العقارات السكنية بنسبة 7.5% على أساس سنوي في الربع الرابع من 2019، حيث تراجعت مقارنة بانخفاض بنسبة 8.2% في الربع السابق، وانخفضت الأسعار على أساس ربع سنوي بنسبة 2%.

ويظهر تقرير البنك المركزي أنّ اقتصاد الإمارات قد حقّق نموًا بنسبة 2.9 بالمئة فقط في عام 2019، فيما كانت توقعات البنك تقول إنّ النمو سيتجاوز 3.5 بالمئة خلال العام نفسه.

ومنذ عدّة سنوات، يعاني الاقتصاد الإماراتي من انحسار شديد في النمو؛ لأسباب اقتصادية وكذلك سياسية؛ أبرزها تراكم الأزمات التي خلّفتها سياسات النظام الحاكم وتورّطه في حروب وتدخلات عسكرية خارجية تستنزف مقدّرات البلاد.

يشار إلى أنذ وكالة “موديز” الأمريكية للتصنيف الائتماني قالت في تقرير نشر حديثًا إنّ اقتصاد الإمارات ما يزال مهددًا بمزيد من الركود والانحسار بفعل تراجع النشاط غير النفطي بالبلاد، مرجّحة بقاءه دون المستويات التاريخية في أنحاء البلاد على مدى السنوات القليلة القادمة.

وحذّر تقرير وكالة الائتمان الأمريكية من أنّ إماراتي دبي والشارقة ستكونان أكثر عرضة من باقي الإمارات من تباطؤ القطاع غير النفطي في البلاد؛ ما سيؤثّر بشكل حاد على نمو الإيرادات فيهما.

Tags:

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *